Welcomre to the Alexandria library science department Blog

مرحبا بحضراتكم في المدونة الرسمية لقسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية،و كم تسعدنا مساهماتكم وتعليقاتكم****تمنياتنا للجميع بعام دراسي موفق إن شاء الله

الاثنين، مارس 20، 2017

ندوة بعنوان : " تأثير نقص المعلومات على عمليات اتخاذ القرار:دراسة حالات واقعية"

بمشيئة الله تعالى وتوفيقه
تحت رعاية سيادة الأستاذ الدكتور / عباس سليمان ،عميد الكلية ؛
وسيادة الأستاذة الدكتورة /غادة عبد المنعم موسى ،
 وكيل الكلية لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة .
و سيادة الأستاذة الدكتورة / ميساء محروس مهران ، رئيس قسم المكتبات والمعلومات
يسر اللجنة الثقافية بالقسم ان تستضيف الأستاذ الدكتور / شوقي محمود سالم ،
رئيس مجلس إدارة مركز الإسكندرية للوسائط الثقافية والمكتبات  ACML(أكمل – مصر)   
·        وعضو مجلس محكِّمي الاتحاد الدولي للمكتبات (إفلا )IFLA  ،
·       و عضو المجلس التنفيذي للإتحاد الدولي للمكتبات.
·       والحاصل على الميدالية الذهبية الشرفية من الاتحاد الدولي للمكتبات
·       و زميل معهد علماء المعلومات بإنجلترا.
ليتحدث في ندوة بعنوان :
" تأثير نقص المعلومات على عمليات اتخاذ القرار:دراسة حالات واقعية "


التي تستعرض حالات عملية لما يحدث عند نقص المعلومات، منها على سبيل المثال : حالة حركة السفن في الدخول الي ميناء الاسكندرية ، وكذلك المواقع التي توفر معلوماتها مجانا ، وبمقابل مادي  ، وأيضاً حالة الفوز للمقاولين العرب لمناقصة عالمية ، وغير ذلك.
    

وذلك يوم الأحد الموافق للسادس والعشرين من مارس في تمام الساعة الثانية ظهراً ، بقاعة 
الندوات بالدورالثالث من المبنى البحري بكلية الآداب.



مع تحيات اللجنة الثقافية بالقسم :
د أماني الرمادي      د ميساء محروس             أ. مها سعيد خليف         أ. آلاء السيد
رئيس اللجنة الثقافية       مقرر اللجنة الثقافية            عضو اللجنة الثقافية        عضو اللجنة الثقافية

الأحد، مارس 12، 2017

من أخلاقيات طالب العلم فى ضوء سورة الكهف



من أخلاقيات طالب العلم فى ضوء سورة الكهف
إعداد الطالبة/ رانيا أحمد محمود مهلل
الطالبة بالمرحلة التمهيدية بالماجستير 
بجامعة الإسكندرية

           الأخلاق هي أساس نجاح كل نشاط إنساني ، ولكل مهنة ميثاق أخلاقي ؛ وبدونه لا تستقيم أمور هذه المهنة .
  وإذا تحدثنا عن طلاب الجامعة  لوجدناهم يشكلون أحد أهم فئات  المجتمع الجامعي . فالطلاب أكثر طاقه وحيوية ، وهم قـادة المجتمع في المستقبل ، فلذلك يجب أن يمارس الطلاب الأنشطة الطلابية النافعة التي تعود على المجتمع بالخير والنماء من خلال مؤسساتهم وجامعاتهم ولكن بأخلاقيات طالب العلم
   وهناك الكثير من  الأخلاقيات التي ينبغي ان يتحلى بها طالب العلم ولعل أهمها: الصدق والأمانة والتواضع والصبر ؛ وعلى ذِكر الصبر، فقد لاحظت الباحثة نموذجين  من نماذج طلاب العلم مع خلق الصبر على وجه التحديد وذلك في سورة الكهف ؛ تلك السورة التي تعتبر بمثابة نور للمسلمين ؛وقد وردت الكثير من الأحاديث النبوية التى تبين فضل سورة الكهف، كما حث الرسول الكريم المسلمين على قراءة سورة الكهف كل جمعه ( من قرأ سورة الكهف فى يوم الجمعه أضاء له من النور ما بين الجمعتين) صححه الألبانى.
   وإذا تتبعنا الحديث عن خُلُق الصبر لدى طالب العلم لوجدنا في سورة الكهف  بعض الإشارات النورانية  وبالتحديد الآيات رقم ( 60: 97)  التي تروي قصتين لاثنين من عباد الله الصالحين وهما قصة نبى الله موسى مع الخضر ، وقصة الإمام العادل ذو القرنين.
القصة الأولى يخبرنا الله تعالى بأدب سيدنا موسى مع معلمه العبد الصالح سيدنا الخضر فى قوله ( قال له موسى هل أتبعك على أن تعلمن مما علمت رشدا) (66)  وكان الغرض من الرحلة هو تعلم العلم فكان جواب المعلم الصالح ( قال إنك لن تستطيع معى صبرا) (67) يشير القرءان إلى خلق عظيم ألا وهو الصبرفالعلميحتاج إلى صبر,  وعند قراءة الرحلات الثلات التى قام بها سيدنا موسى مع معلمه العبد الصالح يتضح لنا فطنة المعلم الصالح فى عدم إستطاعة تلميذه الصبر فمن لم يصبر لن يتعلم,  فقد اخفق سيدنا موسى فى اختبار الصبر فهو نبى بشر لا يُنقِص هذا من قدره ولكن يعلمنا الله أن لا سبيل إلى العلم إلا بالصبر!!!!
القصة الثانية: هي قصة الإمام العادل ذو القرنين فهو عبد صالح تحلى بالصبر فملك العالم أجمع وقد تحمل ذو القرنين مشاق السفر ومتاعبه فى ثلاث رحلات من مغارب الأرض إلى مشارقها حتى إذا وصل بين السدين فكيف اخترق السدين؟! ووصل إلى أقواما لايفقهون حديثاً,  فى أكثر الأقوال إن ذي القرنين تعلم لغة القوم وهذا التعلم يحتاج إلى الصبر وذكر القرءان أن  ذو القرنين قام ببناء سد عظيم وذكرت مراحل بناؤه التى تحتاج إلى صبر ومثابرة .
   ومن خلال القصتين السابقتين تبين خلق عظيم لابد لطالب العلم التحلى به وهو الصبر؛ فلقد رأينا كيف حقق كليم الله من مكاسب فردية - عندما تخلى عن الصبر -من خرق سفينة المساكين ، وقتل الغلام ، وبناء الجدار لليتامى ...فكلها منافع تصب على فرد بعينه
   ولكن عندما صبر ذو القرنين -ذلك العبد الصالح -حقق مكاسب كبيرة تصب فى منفعة العامة بل ومنفعة البشرية كلها من خلال بناء السد الذى منع خطر قبيلتى يأجوج ومأجوج عن  العالم حتى يأذن رب العالمين !!!

    وبعد، فإن النظم كالحصون، لا يكفي أن يكون تصميمها حسنا ً، بل ينبغي إمدادها بالجنود الصالحين !!! كما يقول الفيلسوف كارل بوبر  Karl Popper؛ والجامعة تلك المنظومة التعليمية الرائدة التي أخذت على عاتقها مسؤولية تخريج كوادر بشرية مدربة إلى المجتمع ، ينبغي ان توجه طلابها إلى التحلي بالأخلاق الأساسية لطالب العلم ،وعلى رأسها الصبر .

المصادر :
1-  الشعراوى, محمد متولى. " المكتبة الشاملة", 2005. تاريخ الإتاحة 2011
.http://www.google.com/shamela.ws/browse.php/book-1083/page-9366-
2-  بوبر، كارل. عقم المذهب التاريخي: دراسة في مناهج العلوم الاجتماعية. ترجمة عبد الحميد صبرة. القاهرة: منشأة المعارف، 1959. 81.   

السبت، مارس 04، 2017

تقنية المرشد اللاسلكي iBeacon ودورها في تطوير خدمات المكتبات

بمشيئة الله تعالى وتوفيقه
تحت رعاية سيادة الأستاذ الدكتور / عباس سليمان ،عميد الكلية ؛
وسيادة الأستاذة الدكتورة /غادة عبد المنعم موسى ،
 وكيل الكلية لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة .
و سيادة الأستاذة الدكتورة / ميساء محروس مهران ، رئيس قسم المكتبات والمعلومات
يسر اللجنة الثقافية بالقسم ان تعلن عن أولى فعاليات هذا الفصل الدراسي بعنوان :
" تقنية المرشد اللاسلكي iBeacon ودورها في تطوير خدمات المكتبات"
التي تعد أول ندوة بالوطن العربي حول هذة التقنية؛ وفيها يتم التعريف بهذه التقنية واستخداماتها العامة، ثم استخداماتها في مجال المكتبات والمعلومات  .

وذلك يوم السبت الموافق للحادي عشر من مارس في تمام الساعة الثانية  ظهراً ، بالقاعة  الذكية

 بالدورالثالث من المبنى البحري بكلية الآداب.
يتحدث في هذه الندوة  :
الدكتورة/  أماني زكريا الرمادي
الأستاذ المساعد بالقسم ،ورئيس اللجنة الثقافية



مع تحيات اللجنة الثقافية بالقسم :
       أ.د ميساء محروس             أ. مها سعيد خليف         أ. آلاء السيد
                    مقرر اللجنة الثقافية              عضو اللجنة الثقافية         عضو اللجنة الثقافية

الأحد، يناير 08، 2017

من أخبار التخصص: ندوة لجنة الكتاب والنشر عن نشر الكتب المدرسية


تحت رعاية السيد الاستاذ / حلمي النمنم وزير الثقافة ورئيس المجلس الاعلى للثقافة ،
يتشرف السيد الاستاذ الدكتور / هيثم الحاج القائم بأعمال أمين عام المجلس الاعلى للثقافة ،

و السيد الاستاذ الدكتور / أسامة السيد محمود الأستاذ بجامعة القاهرة ، ومقرر لجنة الكتاب والنشر
بدعوة سيادتكم لحضور
ثالث ندوات لجنة الكتاب و النشر للموسم 2016 / 2017
عن " نشر الكتب المدرسية"  
ويتحدث فيها كل من السادة التالية أسماؤهم :  

الأستاذ / محمد رشاد 
رئيس اتحاد الناشرين العرب
رئيس مجلس إدارة الدار المصرية اللبنانية 
رئيس اتحاد الناشريين المصريين الأسبق 
والأمين العام المساعد لاتحاد الناشرين العرب لأربع دورات متوالية
وأحد أعضاء مجلس أمناء الجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر)
 
الأستاذة الدكتورة / سمية صديق 
مدير عام الإدارة العامة للمكتبات 

و يدير الندوة
الأستاذ الدكتور / شوقي سالم 
استاذ علم المكتبات بجامعة الاسكندرية 
رئيس مجلس إدارة مركز الإسكندرية للوسائط الثقافية والمكتبات ACML(أكمل – مصر  
وعضو مجلس محكِّمي الاتحاد الدولي للمكتبات (إفلا (IFLA ،
و عضو المجلس التنفيذي للإتحاد الدولي للمكتبات.
والحاصل على الميدالية الذهبية الشرفية من الاتحاد الدولي للمكتبات
و زميل معهد علماء المعلومات بإنجلترا.

و ذلك يوم الأثنين الموافق9 يناير 2016 الساعة الرابعة عصراً .. بقاعة المؤتمرات بالمجلس الأعلي للثقافة .

مع تحيات :
لجنة الاعلام و تكنولوجيا المعلومات - لجنة الكتاب و النشر

المصدر: صفحة لجنة الكتاب والنشر عبر فيسبوك  
https://www.facebook.com/events/182475722220577/



الأحد، ديسمبر 18، 2016

ملخص رسالة ماجستير بعنوان : أنماط إفادة أعضاء هيئة التدريس بجامعة الإسكندرية من الفهارس الإلكترونية : دراسة ميدانية


بحمد الله تعالى وتوفيقه وفضله ، تمت مناقشة الطالب المتميز / أحمد فؤاد خميس  في رسالته المقدمة للحصول على درجة الماجستير بعنوان : "أنماط إفادة أعضاء هيئة التدريس بجامعة الإسكندرية من الفهارس الإلكترونية : دراسة ميدانية"وقد كانت مناقشة ثرية وقيمة ، تكونت لجنتها من الأساتذة التالية أسماؤهم :
- السيد الأستاذ الدكتور / أسامة السيد محمود ، رئيساً
أستاذ المكتبات والمعلومات بقسم المكتبات والمعلومات والوثائق - كلية الآداب - جامعة القاهرة
- السيدة   الدكتورة /  أماني أحمد رفعت، عضواً    
أستاذ المكتبات والمعلومات بقسم المكتبات والمعلومات والوثائق - كلية الآداب - جامعة القاهرة
أستاذ المكتبات والمعلومات المساعد  - كلية الآداب - جامعة الإسكندرية
-السيدة  الدكتورة / أماني زكريا الرمادي، مشرفاً    
  أستاذ المكتبات والمعلومات المساعد  بكلية الآداب جامعة الإسكندرية


وقد تكونت الرسالة من الفصول التالية:
الفصل الاول : الفهارس الإلكترونية للمكتبات : دراسة نظرية
   تناول الباحث في هذا الفصل الاطار النظري للبحث من حيث التعريف بشكل مفصل بنشأة وتطور الفهارس الإلكترونية ، و الاتجهات الحديثة لاتاحة الفهارس الالكترونية ، وأبرز خصائصها ؛ ثم عرض أبرز مميزاتها  وعيوبها ، كما تناول أبرز المعايير التي يتم من خلالها تقييم الفهارس الإلكترونية للمكتبات والمعايير التي يمكن
أن تستخدم في إعداد الفهارس الإلكترونية للمكتبات ، فضلاً عن التحديات التي تواجه الفهارس الإلكترونية .
الفصل الثاني : نماذج الفهارس الإلكترونية للمكتبات المصرية والعربية والأجنبية
   تناول هذا الفصل حصراً لفهارس المكتبات الالكترونية المصرية والعربية والأجنبية ، مع عرض لنماذج من أشهر الفهارس الإلكترونية للمكتبات المصرية والعربية و الأجنبية . 
الفصل الثالث : استخدام اعضاءهيئة التدريس بجامعة الاسكندرية للفهارس الإلكترونية : دراسة ميدانية
    تناول هذا الفصل واقع استخدام أعضاء هيئة التدريس بجامعة الاسكندرية للفهارس الإلكترونية ، بدءاً من معرفة الخطوة الأولى التى يقوم بها عضو هيئة التدريس عند البحث عن  المعلومات ومدى استخدامه للفهارس الالكترونية ، وأسباب عدم الاستخدام ، و ومرورا بالتعرف علي أسماء الفهارس الالكترونية التي اعتادوا  استخدامها ،والتعرف علي دوافعهم لاختيارها و أغراض استخدامهم لها ،والمكان المفضل لديهم لاستخدامها ،  والأداة المستخدمة ، وعدد مرات الاستخدام ،  مع توضيح درجة استخدامهم  لكل مستوى بحثي في الفهارس الإلكترونية ،و درجة استخدامهم لكل نقطة من نفاط الوصول في الفهارس الإكترونية ،  وأى من مخرجات البحث يفضلها عند البحث فى الفهارس الإلكترونية ،و درجة استخدامهم للتسهيلات المتوفرة فى الفهارس الالكترونية ،  و انتهاءً بتقدير مهاراتهم 
في استخدام الفهارس الالكترونية  .
الفصل الرابع : تعلم أعضاءهيئةالتدريس بجامعة الاسكندرية استخدام الفهارس الالكترونية ومدى
 نجاحهم في استخدامها .
        في هذا الفصل استعرض الباحث كيفية تعلُّم أعضاء هيئة التدريس بجامعة الاسكندرية استخدام الفهارس الالكترونية، و واقع  تقييمهم لكفاءة الفهارس الالكترونية، و نسبة النجاح التى يحققوها فى كل مرة يستخدموا فيها الفهارس الإلكترونية ، و ما يحدث عندما لا يتمكنوا من الحصول على نتائج جراء البحث على الفهارس الإلكترونية ،  و مدى توافر البيانات التى يحتاجوا اليها فى الفهارس الإلكترونية ،  و مدى صلة نتائج البحث بالموضوع الذى يبحثوا فيه ،  و كيف يقيم أعضاء هيئة التدريس بجامعة الاسكندرية كفاءة وفاعلية الفهارس الإلكترونية من خلال استخدامهم لها ،  و الخدمات التي تقدمها الفهارس الإلكترونية و فوائد أو أثر استخدامها ، وكذلك أثر استخدامهم للفهارس الالكترونية على الفهارس التقليدية و على محركات البحث ، و أخيراً مقترحاتهم لتفعيل الإفادة من الفهارس الإلكترونية .


وفيما يلي أبرز  نتائج وتوصيات الرسالة :
أولاً : أبرز النتائج
·        فيما يتعلق بالخطوة الاولي التي تعتمد عليها عينة الدراسة عند البحث عن المعلومات أكد (55%) من اعضاء هيئة التدريس بجامعة الاسكندرية بفئاتهم المختلفة ان الخطوة الاولي التي يعتمدون عليها عند البحث عن المعلومات هي " البحث في الانترنت " , بينما أكد (15.9%) من أفراد العينة انهم يتوجهون للبحث  في "  البحث في الفهارس الالكترونية " عند البحث عن المعلومات ,  كما أكد (12.8%) من افراد العينة انهم يتوجهون لاخصائي المكتبة لاستشارته وطلب توجيهه لهم   والاستفسار منه عن المصادر التي يقوموا بالبحث فيها عن المعلومات , بينما أكد (9.0%) من افراد العينة انهم يتوجهون الي رفوف المكتبة عند البحث عن المعلومات ،  كما بينما أكد (7.2%) من افراد العينة انهم يتوجهون الي البحث فى محركات البحث الأكاديمية عند البحث عن المعلومات .
·        فيما يتعلق بمدي استخدام عينة الدراسة للفهارس الالكترونية من عدمه أكد (62.1%)من افراد عينة الدراسة انهم يستخدمون الفهارس الالكترونية للبحث عن المعلومات , في مقابل ( 37.9%) من افراد العينة لايستخدمون الفهارس الالكترونية .
·        أما فيما يتعلق باسماء الفهارس الالكترونية الاكثر استخداما لدي عينة الدراسة ومدي استخدمهم لها ، فقد اتضح التالي :                            
ان اكثر الفهارس العربية استخداما من قبل اعضاء هيئة التدريس كانت للفهرس "الفهرس العربي الموحد "يليها فهرس "مكتبة الملك فهد الوطنية "بينما كانت اكثر الاستجابات للفهارس العالمية " الفهرس العالمي World Cat”"يليه فهرس " المكتبة القومية في بريطانيا "و يرجع ذلك الي نجاح هذه الفهارس في التسويق لنفسها ، بينما كانت اقل الفهارس العربية استخداما كانت للفهرس "مشروع رقمنة المكتبات الطبية التعاوني CDML" و يرجع ذلك الي انه لايستخدمه من عينة الدراسة غير الكليات الطبية ،بينما كانت اقل الفهارس العالمية استخداما هي "الفهارس الموحدة الاسترالية ALG".

·        فيما يتعلق باغراض استخدام عينة الدراسة للفهارس الالكترونية أكد (64.4%) من عينة الدراسة ان "مواكبة التطورات الحديثة بمجال التخصص "هى الغرض وراء استخدامهم للفهارس الالكترونية وهى بذلك اعلى الاغراض وراء استخدام الفهارس الالكترونية ويرجع ذلك الي ان تلك الفئة دائما ما تسعي لجمع المادة العلمية الحديثة في مجال تخصصها لتحقيق اعلي الدرجات العلمية , بينما أكد(57.5%) ان التعرف علي مصادر لجمع مادة علمية هو الغرض وراء استخدامهم للفهارس الالكترونية , كما أكد (40.0%) ان التحقق من عدم تكرار الموضوعات البحثية المطروحة للدراسة هو الغرض وراء استخدامهم , بينما أكد (28.5%) ان الوفاء بأغراض التدريس هو الغرض وراء استخدامهم , كما أكد (20.7%) ان البحث عن مواد للثقافة العامة هو الغرض وراء استخدامهم و هو بذلك اقل الاغراض وراء استخدام الفهارس الالكترونية .
ثانياً: أبرز التوصيات :
Ø     تشكيل لجنة منبثقة من الاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات ( اعلم ) للإشراف علي ما يلي :
·        دراسة الاحتياجات الحالية لجمهور المستفدين من المكتبات العربية وفهارسها الالكترونية .
·        صياغة استراتيجية عربية لتطوير الفهارس العربية الالكترونية المتاحة علي الانترنت .
·        وضع المعايير اللازم توافرها بمحتويات الفهارس وما تقدمة من معلومات مضافة حول تسجيلات اوعية المعلومات بها .
·        تكوين مشروع عربي موجه لتطوير الفهارس العربية وتفعيل امكانات وخدمات اثراء المحتوي بها .

Ø     ضرورة إقامة دورات تدريبية للسادة أعضاءهيئة التدريس ومعاونيهم للتعريف بالفهارس الالكترونية وكيفية استخدامها في العملية التعليمية والبحث العلمي بكفاءة عالية.
Ø     ضرورة عقد اللقاءات والمحاضرات التي تتناول أحدث التطورات وكيفية تفعيلها لخدمة العملية التعليمية.
Ø     ضرورة قيام أعضاء هيئة التدريس بتشجيع الطلاب على استخدام الفهارس الالكترونية أثناءأداء التكليفات  الدراسية.