Welcomre to the Alexandria library science department Blog

مرحبا بحضراتكم في المدونة الرسمية لقسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية،و كم تسعدنا مساهماتكم وتعليقاتكم****تمنياتنا للجميع بعام دراسي موفق إن شاء الله

الأحد، يناير 02، 2011

إذاكنت تكره التغيير!!!!


تحت عنوان : "ينبغي أن تحب التعلم !! Love to learn
كتبت : جانيس لا شانس

Janice R.La Chance
بالعدد السادس ( سبتمبر 2010)
من مجلة جمعية المكتبات المتخصصة
تقول:
أعلنت شركة سوني قبل عدة أشهر بأنها ستتوقف عن تصنيع الأقراص المرنة في عام 2011 ، على الرغم من استعمالنا لها لعدة سنوات !!
نعم قد نستطيع الاستمرار في الأكل باستخدام أدوات المائدة التي ورثناها عن أجدادنا ،وأن ندق المسمار في الحائط بنفس المطرقة التي استخدمها أجدادنا...إلا أننا لا نستطيع أن نعيش في القرن الواحد والعشرين بمعارف ومهارات القرن العشرين!!
فقد أصبحت التطبيقات الجديدة التي قد تبدو تافهة للبعض( منها على سبيل المثال شبكة
) Twitter تويترالاجتماعية أصبحت ضرورية للتواصل وتبادل المعلومات والتعاون في شتى المشروعات،فالأداة الجديدة اليوم قد تصبح ضرورية في الغد لأداء شتى الأعمال ؛


ولنا حق الاختيارأيها المكتبيون : إما التعلُّم المستمر ،أو أن نصبح (موضة قديمة )،
ولقد أعجبني كثيرا قول الجنرال جن شينسيكي:


إذاكنت تكره التغيير، فإنك ستكره أكثر أن تكون متأخراً عن كل من حولك!!!
"If you dislike change, you're going to dislike irrelevance even more."

إن أخصائيي المكتبات في حاجة لمعرفة المزيد عن المو ضوعات التالية:
إدارة المعرفة ، واستخدام الشبكات الاجتماعية، والذكاء التنافسي ، والتسويق ، وشرح كل من: قيمة الاستثمار ، و العائد منه ، والتخطيط الاستراتيجي،وغير ذلك .

إن التعلم مدى الحياة -لأخصائيي المكتبات والمعلومات- يعد أكثر من مجرد وسيلة للحفاظ على الوظيفة؛ إنه جزء من الحمض النووي للوظيفة !!

فقد أثبتت أبحاثنا أن قيمتك تقدَّر بالدور الذي تؤديه كقدوة ونموذج في تيسير التعلُّم لكل شخص في دراسته أو عمله ، أو حياته بشكل عام .


ولأنك عادةً ما تكون من أوائل الذين يتعلمون الطرق الجديدة لعمل شتى الأشياء ، فإنك تصبح بمثابة بوابة لزملائك ، حيث تفتح لهم آفاق استخدام أكثر لمصادر جديدة ،ونافذة تُطل بهم على سُبُل جديدة للتعلُّم !!


مرة أخرى: هذا الدور لا يُعد نتيجة ثانوية لوظيفتك ،وإنما فائدة حقيقية للمؤسسة التي تتبعها مكتبتك .
أرجو-أيها المكتبي- أن تتذكر ذلك وأنت تحاول أن تشرح قيمتك الغالية لمرؤوسيك !!!


تمت ترجمة المقال- بتصرف يسير- بواسطة
د.أماني الرمادي
2/1/2010

هناك 3 تعليقات:

  1. إذا كنت لا تكره التغيير ، وتسعى إلى التطوير....تطوير نفسك مهنياً ؛
    فإليك هذه الدورة التي تقدمها جمعية المكتبات الأمريكية للمكتبيين حول :

    " حق المؤلف، وإدارة المصادر الإلكترونية"
    هذه الدورة يمكنك دراستها عبر الإنترنت ، وأنت في مكانك ؛

    الإعلان متاح على الرابط التالي:


    http://www.alastore.ala.org/detail.aspx?ID=3117

    مع تمنياتي بالتوفيق

    ردحذف
  2. "إذاكنت تكره التغيير، فإنك ستكره أكثر أن تكون متأخراً عن كل من حولك!!!

    التغيير مطلب ضرورى لكل من يبحث عن التقدم وابراز ذاته في مجاله فمع مواكبة كل ماهو جديد نجد فرص اكبر متاحة للتطوير وليس كل جديد مرغوب لكن يجب ان نواكب التغيير فيما يتماشي وقيمنا ومبادئنا

    اما عن التطوير في مجال المكتبات فأننى ارى ان اخصائي المكتبة يجب ان يكون على دراية تامة بكل مايجول ويظهر في مجال عمله ليصبح اكثر تميزا ويظهر قدراته ..

    شكرا د/أمانى الرمادى
    موضوع رائع ومميز

    ردحذف
  3. بارك الله فيك رويدا وجزاك خيراً

    ردحذف