Welcomre to the Alexandria library science department Blog

مرحبا بحضراتكم في المدونة الرسمية لقسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية،و كم تسعدنا مساهماتكم وتعليقاتكم****تمنياتنا للجميع بعام دراسي موفق إن شاء الله

الجمعة، أبريل 13، 2012

مسابقة أجمل تعليق !!!!!!



السلام عليكم ورحمة الله تعالى 
السادة والسيدات الأفاضل / زوار مدونتنا الكرام 

يسعدنا أن نتواصل مع حضراتكم من خلال الاشتراك معاً في مسابقة  للتعليق حول الصورة التالية:

  لنرى من أصحاب أفضل خمس تعليقات

،ويلاحظ أنه يمكن للمتسابق أن  يشارك بأكثر من تعليق 
مع فائق الاحترام والتقدير،  وجزيل الشكر لحضراتكم 
أماني الرمادي



هناك 117 تعليقًا:

  1. شكراً لك أستاذ عبدالرحمن لهذه المبادرة،
    فأنت أول مُشارك ،وأرجوان تكون أول فائز .

    ردحذف
  2. ‎" العلم في دمي ودايما غالي علينا "

    ردحذف
  3. اقول : اقرأ لتحيا...قارىء اليوم هو قائد الغد

    ردحذف
  4. لنكن بحق أمة أقرأ.. ولنرتقي وبكل حين نقرأ

    ردحذف
  5. بارك الله فى حضرتكم معلمتى الفاضلة الأستاذة الدكتورة أمانى الرمادى

    ردحذف
  6. أهلا بك يا أيمن في مدونتك،وشكرا لمشاركتك .

    ردحذف
  7. الإبن الفاضل/ الأستاذ محمد فرحات لقد شرَّفتَ المدونة بمرورك ومشاركتك ، ونرجو أن تديم المشاركة في كل موضوعات المدونة .

    ردحذف
  8. الزميل الفاضل /د عبد اللطيف خيري ممثل جامعة المستنصرية: شكرا للمرور الكريم والمشاركة القيمة في مدونتنا المتواضعة .

    ردحذف
    الردود
    1. الأستاذة الفاضلة د. أماني الرمادي
      الشكر لحضرتك ولأسرة المدونة على هكذا نشاطات تدفع الأخوة والزملاء الأحبة للتواصل والتفاعل.. حفظكم الله وزادكم من فضله

      مع تقديري
      عبداللطيف

      حذف
  9. أستاذتى ومعلمتى الفاضلة الدكتورة امانى....جزاك الله تعالى خيرا وجعل جل ذلك فى ميزان حسناتك....تمنياتى لحضرتك بدوام التوفيق والنجاح والتميز

    أخى فى الله الدكتور عبد اللطيف لقد وقفت كثيرا امام تعليق حضرتك الرائع الذى اتمنى ان يكون هو افضل تعليق فهو معبر جدا للصورة وهذا من وجهة نظرى المتواضعة......بارك الله فيك

    ردحذف
  10. أخي الفاضل الكريم في الله الأستاذ محمد فرحات
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله بالخير على كلماتكم الطيبة، وحقيقةً أستوقفني تعليقكم الكريم، ورأيت فيه ما أعجبني بل وأثلج صدري وأسرَني، بارك الله في حضرتك، وأتمنى أن يكون تعليق حضرتك هو الأفضل.. تقبل وافر أحترامي وتقديري

    أخوك في الله
    عبداللطيف

    ردحذف
  11. ما شاء الله تبارك الله ، ما أسعدني بهذا التواصل العلمي الجميل،وتلك المشاعرالطيبة ؛
    ولعل هذا هو المقصد -كما تفضل أخونا الدكتور عبد اللطيف- فالهدف الرئيس من هذه المسابقة هو التواصل والتفاعل ، أدامه الله تعالى بيننا بالخير، آمين.

    وفي انتظار بقية المشاركين الأفاضل.

    ردحذف
  12. مصطفى عبد الرازق14 أبريل، 2012 1:13 ص

    القراءة هى غذاء العقل وتساعد القارى على الوصول الى المعرفة

    ردحذف
    الردود
    1. مصطفى عبد الرازق14 أبريل، 2012 1:22 م

      شكرا يا معلمتى الفاضلة( د/امانى الرمادى )وتشجيع حضرتيك يدفعنى الى الامام

      حذف
  13. "اطلبوا العلم ولو في الصين" حديث شريف لا أرى خيرا منه للتعبير عن الصورة لتشمل التعبير عن الشكل وعن المحتوى

    والله الموفق

    ردحذف
  14. شكرا جزيلا للزميل الفاضل محمد زكي، والإبن الفاضل مصطفى عبد الرازق لمشاركتنا هذا التواصل والتفاعل العلمي الجميل،

    ويلاحظ أنه يمكن للمتسابق أن يشارك بأكثر من تعليق .

    ردحذف
  15. "ايــــــــاَ كانــت الوســيــلــة, فإنـهـا تؤدي إلـى العلم, حتى و لـو كانت هذه الوسيلة القراءة على الـدراجـة فإن نتــاجها شخصُ مـثـقفُ" سينسى له الزمااااان وسيلته للوصول للعلم و سيذكر له أنه قد علِم .

    ردحذف
  16. اولاً فكرة المسابقة جديدة تماماً ورائعة بارك الله في حضرتك يا استاذتى الحبيبة د. اماني
    ثانياً جزاكم الله خيراً زملائى الأفاضل على تعليقاتكم الرائعة
    ثالثاً عندى سؤال هل هو يقرأ وهو يقود دراجته!!!

    ردحذف
  17. نشكر د. أماني على تعليقها وشكرها لنا على ما كتبنا.

    ردحذف
  18. مصطفى عبد الرازق14 أبريل، 2012 1:10 م

    على كلمات الكتب تتغذى الروح

    ردحذف
  19. أعطني كتاباً لأنير طريقي فبدونه كأني أمشي في الظلمات .. لا أهتم إن كنت أسير وحدي في الطرقات فهو رفيق دربي ونور طريقي ومسار حياتي للدوام.

    ردحذف
    الردود
    1. تعليق متميز أختي الفاضلة في الله.. تقبلي وافر تقديري

      حذف
  20. كم هى رائعة هذه التعليقات التى بالفعل تدل على عقول مستنيرة تفكر وتبدع وبإمكانها أن تخرج الجديد والجديد , وفى الحقيقة من أروع التعليقات التى قرأتها هو تعليق الزميل الفاضل الدكتور عبداللطيف بالفعل هو رائع ، أيضا تعليق الزميلة الفاضلة الأستاذة غدير مجدى بالفعل هو مُعبر ورائع جداً .....

    ردحذف
  21. كتابى هو مصباحى ينير لى الطُرقات
    بدون الكتاب كأنى أسير فى الظُلمات
    أعطنى كتاب وأتركنى فسوف أسير على الصراط

    ردحذف
    الردود
    1. سأقولها كما تقولون في مصر الحبيبة:"الله ينور".. تحياتي لك أخي الكريم

      حذف
    2. بارك الله فيك أخى الفاضل الدكتور عبداللطيف

      حذف
  22. إيـمان عـزت14 أبريل، 2012 3:51 م

    "قــد يــعــيـب البعض و يظنوا أننـي مـجـنـون .... لكن عـــلـــمــي هـو ما يقودني للطريق الـمأمـون"

    ردحذف
  23. الكتب حديقة نحملها فى جيوبنا

    ردحذف
  24. شكرا لك أستاذة آلاء لتشريفك لمدونتك ، فلقد افتقدنا وجودك كثيراً ،
    ورداً على سؤالك: هو يقرأ وهو في إشارة مرور أثناء انتظاره لكي يُفتح له الطريق.

    ردحذف
  25. يعلم الله تعالى كم أنا سعيدة بهذه الاستجابات الرائعة ، فلقد أسفرت عن شعراء!!! وليس فقط عن مهرة في التعليق .

    ردحذف
  26. شكرا أستاذة إيمان وأستاذة غدير وكل من أضاف تعليقات أخرى ، وفي انتظار المزيد إن شاء الله .

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا يا دكتورة أماني ، و اني لفخورة لكوني تلميذة لحضرتك. إن هذه الكلمات اسعدتني أيما السعادة.

      حذف
  27. الصورة تتحدث عن نفسهاااااااا

    ردحذف
  28. بالعلم أقوى، و بالعلم أحيا و به استنير . . . . فهو في عقلي و في فؤادي و الكتاب خير دليل

    ردحذف
  29. يا أنا يا الكتاب فـ العجلة دي

    ردحذف
  30. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  31. على قدر اهل العزم تأتي العزائمُ

    ردحذف
  32. كتابى حياتى به أسمو وأقضى أحلى اوقاتى سواء فى عملى أو فى فراغى حتى فى مناح حياتى

    ردحذف
  33. حبذا الشخص الذى يستطيع القراءة والقيادة فهذا الشخص عشقه للقراءة يجعله يخاطر بحياته والشخص هذا يعطى دروسا للبشر بأن القراءة لابد ان لا تفارق حياتك .

    مؤمن ناصر.

    ردحذف
  34. الكتاب هو المعلم الذي يعلم بلا عصا ولا كلمات ولا غضب . . بلا خبز ولا ماء . . إن دنوت منه لاتجده نائم وإن قصدته لايختبىء منك . . وإن أخطأت لايوبخك وإذا أظهرت جهلك لايسخر منك


    القراءة غذاء للعقل والروح فسارع للتزود منها
    نيرة محمد أحمد

    ردحذف
  35. كم هو رائع تعليق الزميلة إيمان عزت
    ولكن نحن جميعاً فى إنتظار تعليق الأستاذة الدكتورة أمانى الرمادى فسوف يكون أفضل التعليقات من وجهة نظرى ....

    ردحذف
  36. شكرا جزيلا لكم جميعا:
    entrümpelung wien

    ميدو
    مؤمن
    نيرة

    وللإبنة الفاضلة / إيمان عزت أقول:
    أناأيضاً فخورة بك جدا ً، ولقد اعجبني كثيراً تعليقك :

    "قــد يــعــيـب البعض و يظنوا أننـي مـجـنـون .... لكن عـــلـــمــي هـو ما يقودني للطريق الـمأمـون

    ردحذف
    الردود
    1. إيـمان عـزت15 أبريل، 2012 10:35 ص

      أولاً و قبل أي شئ أود أن أشكر الدكتورة أماني الرمادي لأنها و مع كل لحظة تضيف إلينا المعرفة والثقافة. و أني لأتحرق شوقاً حتى أرى تعليق حضرتك يا دكتورة... و يااااارب اجعل هذه الأعمال في ميزان حسنات حضرتك و ياااارب ضــــاعـــــفــها أضـــــــعــاااف مـضـاعــفة. ( اللهم آمـــــــيــــــــن )
      و اعذريني يا دكتورة إذا أطلت على حضرتك , لكن هذة الكلمات أود أن أقولها : أن اللغة العربية و فـي ذروة الصراع بينها و بين اللغات الأخرى , لم تضعف بل على العكس أظن أنها تقوى و تزداد ثراءً و لم تصبح كم مهمل . و شــكــراً لــحـــضـرتــك يــا دكتورة أماني.

      حذف
  37. لو وصلنا الي هذة الدرجة من تقدير القراءة والوقت لغزونا العالم بعلمنا فالكتاب خير رفيق لانه لايحمل ضغائن لاحد "ايه عاصم"

    ردحذف
  38. أحسنتِ يا آية ، ومرحبا ًبك في مدونتك .

    ردحذف
  39. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.فبداية أود ان اسجل أعجابى بهذة المسابقة النافعة .ثانيا أود أن أسجل تعليقى على تلك الصورة واسمحوا لى ان أدون اكثر من تعليق أرجو أن ينالوا الاعجاب ان شاء الله .أول هذة التعليقات وأجملها من وجهة نظرى البسيطة المتواضعة.قول الله عزوجل.بسم الله الرحمن الرحيم "وقل ربى زدنى علما"هذة هى أصل حياة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام بل واصل حياة النبين وسائر الصالحين.البحث الدائم عن المعلومات النافعة.فى اى شكل وفى أى مكان وفى اى وقت.

    ردحذف
  40. 2_الكتاب النافع بابك الى الله والعلم صديقك الذى يشفاعلك يوم القيامة.3-الاحلام لا تتحقق الا بتجميع المعلومات والقراءة.4-تعلموا العلم طلية حياتكمفأنكم لا تدرون متى تحتجون اليه؟؟؟؟؟؟؟؟!!!

    ردحذف
  41. 5-الانسان المتفوق الناجح فى عمله وحياته.يعلم كل شىء عن شىء ويعلم شىءعن كل شىء.-هكذا كان سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام ونحن أمته وهو شفيعنا يوم القيامه ماذا ينتظر شفيعنا منا الا أن نتبع سنته ونمشى على خطاه عليه أفضل الصلاة السلام!!!!!!!!

    ردحذف
  42. 6- العبارة القادمة شدت أنتباهى جدا عندما سمعتها وعندما فهمتها شرحت صدرى أحبه أن أكتبها لسيادتكم:مع "المحبرة الى المقبرة"ومعناهاأن نعيش منذ ميلادنا حتى أخر لحظة فى حياتنا بثقافة التلميذ طالب العلم مهما بلغت أعمارناأى منذ الميلاد حتى أن نلاقى الله عزوجل.

    ردحذف
  43. 7- وفى النهاية أود أن يكون الختام مسكا. فأكتب لحضرتكم نماذج من الصحابة والتابعين شغلوا حياتهم بالعلم وكانت المطالعة والعلم هى أساس حياتهم.-عبد الله بن مبارك كان يحضر 4الاف من المشايخ فعندما سؤل لماذا تحضر الىكل هذا العدد الكبير من المشايخ؟؟؟؟؟؟؟قال"لعلى أسمع الكلمة التى فيها نجاتى"ولا يدرين لعل الشخص الذى فى الصورة تقع عيناه فى هذا الوقت على الكلمة التى فيها نجاته أو الكلمة التى تغير طريق حياتة الى طريق أفضل!!!!!!!!!

    ردحذف
  44. النموذج الثانى..مدهش حقا .الخوارزمى .تروى القصة أنه كان على فراش الموت وكان فى لحظات حياته الاخيرة وكان يجلس بجانبه تلاميذه وأقاربه فدخل عليه أحد من مشايخه فعندما رأه الخوارزمى توقعه ماذا قال له وهو يحتضر؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!سئله عن مسالة من مسائل الميراث لم يكن يعلمها من قبل.فقال له من حوله فيما معناه مش وقته الكلام ده الاولى أن تذكر ربنا تسبح قال لهم-----------أن العلم ذكر وها هى معلومة أردت أن القى الله وأنا أعلمها!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! مع لمحبرة الى المقبرة

    ردحذف
  45. النموذج الثالث.عبد الله بن مسعود كان يقول أن مر عليا يوم نن أيام عمرى لم أتعلم فيه شىء لم أحسب هذا اليوم من عمرى.والامثلة كثيرة جدا حتى موجودة فى العصر الذى نعيش فيه.

    ردحذف
  46. شكرا لحضرتكم وأسفة لوكنت أطلت عليكم فى التعليقات.لقد كثرت تعليقاتى لا فخرابما علمته ولا كتابة اكبر قدر من التعليقات لكى يفوز واحد منهمز لكن كان هدفى الوحيد أن اخبركم بما علمته حتى تنشرح صدروكم مثلما أنشرح صدرى ولأن يثبتكم ويقوى قلوبكم مثلما فعلت فى.كم كنت سعيدة وأنا أكتب تلك التعليقات داعيا أن يستفاد منها كل من يقرأها وأتمنى أن تنال الاعجاب.

    ردحذف
  47. وعندما جاء فى بالى ان أكتب كلمة شكر لأستاذتى الحبيبة د.أمانى لا اجد أفضل من كلام سيد الخلق سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام:ان الله وملائكته وأهل السموات والارض حتى النمل والحوت يصلواأى (يدعوا)لمعلمى الناس الخير.شكرا لكى لأنكى دائما تضعي قدامى على الطريق كى أسير فى الطريق الصحيح كى أحقق أهدافى وأحلامى كى أرضى الله وأمنياتى وهذا بقصد من حضرتك أوغير قصد.فهنيئا لكى بدعاء الله لكى وملائكته وأهل السموات والارضالى أخر الحديث الشريف.رفع الله قدرك وأسبغ عليكىمن فضله ونعمه التى لا تعد ولا تحصى امين

    ردحذف
  48. خير رفيق على الطريق كتاباً .... يقودنى ويفتح لى الأبوابا

    ردحذف
  49. الإبنة الفاضلة / أميرة عزت شكرا جزيلا لكِ ، وسوف أنشر تعليقي فيما بعد لأنني خارج المسابقة .

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لحضرتك يا دكتورة أماني

      حذف
  50. الإبنة الفاضلة الأستاذة أميرة يحي جزاك الله خيرا لهذه التعليقات والإضافات المتميزة ،
    وشكراً لثناءك على شخصي الفقير إلى الله ،
    أدعو الله تعالى لكِ ولكل أبنائي الطلاب بالفوز والفلاح في الدنيا والآخرة .

    ردحذف
  51. نعم الأنيس اذا خلوت كتاب تلهو به ان ملك الأصحاب
    لا مفشيا سرا اذا استودعته وتفاد منه حكمة وصواب .

    نور عيني

    ردحذف
  52. مى المختااااار15 أبريل، 2012 9:19 م

    قارئ الحرف هو المتعلم وقارئ الكتب هو المثقف فلست اهوى القراءه لاكتب ولا لازداد عمرا فى تقدير الحساب وانما اهوى القراءه لان لى فى هذه الدنيا حياه واحده ...والحياه الواحده لا تكفينى ولا تحرك كل ما فى ضميرى من بواحث الحركه , القراءه وحدها هى التى تعطى الانسان الواحد اكثر من حياه واحده لانها تزيد هذه الحياه عمقا ,..وذلك لانك لا تستطيع ان تفتح كتابا من الكتب دون ان تتعلم منه شيئا ...

    ردحذف
  53. شكرا لك يا مي ، نعم "انك لا تستطيع ان تفتح كتابا من الكتب دون ان تتعلم منه شيئا ..."

    ردحذف
    الردود
    1. مى المختاااااار15 أبريل، 2012 9:40 م

      انا سعيده جدااااااااااا من مسابقه حضرتك ...واسعد اكتر من ان كلامى اعجب حضرتك ...فا ده يكفينى ....بس جزاكى الله كل خيرا يا د\امانى ...وشكرا جداااااا لحضرتك ...:)

      حذف
  54. احمد الهامى من اسكندريه واللهى15 أبريل، 2012 10:59 م

    العلم هو عذاء الروح و فالقرأه نبض الحياه فكن سعيد بالمعرفه فمعرفه الجديد يجعلك انسان سعيد
    ابتسامه امل نحو الجديد ينمى خبراتك بالحياه و ذلك لا يحدث الا بالقرأه
    اطلاله يوم جديد يرمر علينا يحدث به تغيرات فى الكون لابد ان نتفاعل مع هذه التطورات و نتابعها اول بأول

    ردحذف
  55. ريهام شفيق16 أبريل، 2012 1:17 ص

    لا تحسن الظن بي فاخذلك ولا تسيئه فتظلمني اجعلني بلا ظنون لاكون انا

    ردحذف
  56. ســر الــرضا الإلتــفات للــموجود و غـــض الـــطرف عـــن الــمفقود
    و ســر الــطموح الــبحث عــن الـــمفقود مـــع حـــمد الله علـــى الـــموجود

    ردحذف
  57. مي المختاااار16 أبريل، 2012 9:54 ص

    قراءه كل الكتب الجيده مثل التخاطب مع كافه العقول الذكيه فى الماضى والقراءه من دون تامل مثل الاكل من دون هضم , فلا يجب ان نتعلم قراءه الكتب ولكن يجب ان نتكلم حب القراءه ...

    ردحذف
  58. جيرمين عادل على محمد16 أبريل، 2012 2:56 م

    على قدر العلم و الثقافة قدر الازدهار و التقدم

    ردحذف
  59. منة الله يحيى احمد محمد16 أبريل، 2012 4:45 م

    1 - سأحرر عقلى واكتب ما اريد لكى يصل للجميع هدفى
    2 - لاشئ يعطل الفرد عن القراءة اذا كانت عنده إرادة

    ردحذف
  60. أهلا بكم في مدونتكم أبنائي الطلاب :

    أحمد ،وريهام ، ومعتز ، ومي ، وجيرمين ،و منة الله .


    وشكرا للتعليقات الرائعة،
    وفي انتظار المزيد .

    ردحذف
  61. موفقيييييييين يا رجاااااااااااااال

    ردحذف
  62. لاتخجل أبدا...اقرأ فى اى وقت وفى أى مكان...فالقراءة تقى من الجهل وتدفعك للفكر البناء وتهذب الاخلاق والعقول

    ردحذف
  63. إبراهيم محمد عبد الحردان19 أبريل، 2012 1:05 م

    آخر صورة إلتقطت للفقيد قبل حادثة الدراجة الشهيرة :) "الرفيق قبل الطريق"

    ردحذف
  64. شكراً جزيلاً لكل من شاركنا ، وعددهم : 21
    وشكراً جزيلاً لكل من زار هذه الصفحة وشاهد الموضوع ، وعددهم: 573
    وبما أن اليوم هو آخر أيام المسابقة ، فإن النتيجة سوف تُعلن غداً إن شاء الله ،
    مع تمنياتي للجميع بالتوفيق .

    ردحذف
  65. 1)علم بلا عمل كشجر بلا ثمر..


    2)العلم يُؤْتَى ولا يَأْتِي..

    "هدير مصـطفى"

    ردحذف
  66. اقرأ بأسم ربكـ الذى خلق

    عبير عبدالله

    ردحذف
  67. الحمدله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمة

    ردحذف
  68. اقرء وارتقى فان منزلتك فى الجنة عند اخر اية قرئتها

    ردحذف
  69. شكرا لك لمن شارك وعددهم 25 فرد .

    أما تعليقي فقد آثرتُ أن أكتبه في النهاية لأنني خارج المسابقة ؛
    فلقد لفت نظري أن هذا الرجل يستفيد من دقائق الانتظار فيما يفيده ،
    ورغم الزحام الذي حوله في إشارة المرور إلا أنه مستغرق ومستمتع بالقراءة !!!

    ومن ثم فإن تعليقي-الذي أشار بعض المتسابقين إلى معناه- هو :

    " بمثل هذا الرجل استطاع الآسيويون أن ينافسوا الغرب بل ويتفوقوا عليه "

    ردحذف
  70. كلنا كان ينتظر تعليق حضرتك بفارغ الصبر ،و ها هو ذا بين أيدينا ،فهو الأفضل بالطبع.



    و نحن الآن في انتظار النتيجة.
    مع تحياتي.

    ردحذف
  71. نحن متشوقون لمعرفة النتيجة

    ردحذف
  72. بارك الله فيك يا إيمان ، إن تعليقي -بالطبع- ليس الأفضل وإنما هي وجهات نظر ، والأهم في الأمر هو تواصلنا الجميل وتشريفكم لمدونتكم .


    وجاري العمل في النتيجة يا أستاذ محمد فالتعليقات كلها جميلة ،
    وسوف تعلن النتيجة إن شاء الله خلال دقائق .

    ردحذف
  73. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته وبعد ،
    السادة والسيدات المشاركون بالمسابقة ، لقد سعدتُ كثيراً بهذا التواصل الجميل الذي أرجو أن يدوم، كما استفدت ُكثيراً من كل التعليقات ؛
    أما نتيجة المسابقة فهي كالتالي ، مع العلم بأن التحكيم فيها تم وفقاً لعلاقة التعليق بالصورة التي تشتمل على عدة جوانب أهمها ما يلي:
    1-أهمية الإفادة من الوقت فيما يفيد
    2-أهمية القراءة
    3-الاجتهاد المُذهل للشعوب الآسيوية وحرصهم الشديد على التقدم .

    المركز الأول:

    لو وصلنا الي هذة الدرجة من تقدير القراءة والوقت لغزونا العالم بعلمنا "/ايه عاصم
    "قــد يــعــيـب البعض و يظنوا أننـي مـجـنـون .... لكن عـــلـــمــي هـو ما يقودني للطريق الـمأمـون"/ إيمان عزت

    على قدر العلم و الثقافة قدر الازدهار و التقدم/ جيرمين عادل على محمد

    ايــــــــاَ كانــت الوســيــلــة, فإنـهـا تؤدي إلـى العلم, حتى و لـو كانت هذه الوسيلة القراءة على الـدراجـة فإن نتــاجها شخصُ مـثـقفُ"/ / إيمان عزت
    سينسى له الزمااااان وسيلته للوصول للعلم و سيذكر له أنه قد علِم / إيمان عزت .

    بالعلم أقوى، و بالعلم أحيا و به استنير . . . . فهو في عقلي و في فؤادي و الكتاب خير دليل/ إيمان عزت .

    تعلموا العلم طلية حياتكم فأنكم لا تدرون متى تحتجون اليه/ أميرة يحي أنور

    خير رفيق على الطريق كتاباً .... يقودنى ويفتح لى الأبوابا /عبد الرحمن ابراهيم

    اقرأ لتحيا...قارىء اليوم هو قائد الغد/ محمد فرحات

    لنكن بحق أمة أقرأ.. ولنرتقي وبكل حين نقرأ / د عبد اللطيف خيري

    المركز الثاني:
    لا شئ يعطل الفرد عن القراءة اذا كانت عنده إرادة / منة الله يحيى احمد محمد

    العلم يُؤْتَى ولا يَأْتِي / هدير مصطفى

    على قدر أهل العزم تأتي العزائم / ميدو

    الكتاب هو المعلم الذي يعلم بلا عصا ولا كلمات ولا غضب . . بلا خبز ولا ماء . . إن دنوت منه لاتجده نائم وإن قصدته لايختبىء منك . . وإن أخطأت لايوبخك وإذا أظهرت جهلك لايسخر منك/ نيرة محمد أحمد

    القراءة غذاء للعقل والروح فسارع للتزود منها/ نيرة محمد أحمد

    نعم الأنيس اذا خلوت كتاب تلهو به ان ملك الأصحاب
    لا مفشيا سرا اذا استودعته وتفاد منه حكمة وصواب/
    نور عيني


    المركز الثالث :


    إقرأ بأسم ربك الذى خلق / عبير عبد الله

    أعطني كتاباً لأنير طريقي فبدونه كأني أمشي في الظلمات .. لا أهتم إن كنت أسير وحدي في الطرقات فهو رفيق دربي ونور طريقي ومسار حياتي للدوام/ غدير مجدي عبد الوهاب.

    كتابى هو مصباحى ينير لى الطُرقات
    بدون الكتاب كأنى أسير فى الظُلمات
    أعطنى كتاب وأتركنى فسوف أسير على الصراط/ عبد الرحمن ابراهيم

    ‎ " العلم في دمي ودايما غالي علينا "/أيمن منصف

    القراءة هى غذاء العقل وتساعد القارى على الوصول الى المعرفة/ مصطفى عبد الرازق

    اطلبوا العلم ولو في الصين"/ الفهرس العربي الموحد

    لاتخجل أبدا...اقرأ فى اى وقت وفى أى مكان...فالقراءة تقى من الجهل وتدفعك للفكر البناء وتهذب الاخلاق والعقول/ محمد فرحات

    الرفيق قبل الطريق/ إبراهيم محمد الحردان


    ســر الــطموح الــبحث عــن الـــمفقود مـــع حـــمد الله علـــى الـــموجود/ معتز صالح


    وسوف ننشر على المدونة موعد ومكان تسليم الجوائز ، أماالأستاذين الفاضلين : د/ عبد اللطيف خيري والأستاذ/ محمد زكي فسوف نرسل لهم الجائزتين بالبريد إن شاء الله تعالى .

    وكل مسابقة وحضراتكم بخير.

    ردحذف
    الردود
    1. إبراهيم محمد عبد الحردان14 مايو، 2012 1:43 ص

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      اساتذتنا المحترمون
      اشكركم على اختيار تعليقي ضمن الفائزين
      واني كنت مررت على الصفحة واعجبتني الفكرة وشاركت بتعليق لمجرد تلطيف الجو والمشاركة لا للتنافس. فانني لست من طلبة قسمكم ولكنني طالب من قسم المعلومات والمكتبات بالجامعة المستنصرية في العراق.

      اشكركم واتمنى ان ييسر لي الله ان ادرس في الدراسات العليا لقسمكم لما اراه من تطور كبير فيه

      حذف
  74. إيـمان عزت20 أبريل، 2012 9:30 م

    شكراااااااااااااااا لحضرتك يا دكتورة أماني , اللهم أرزق حضرتك بالصحة والعافة و الستر و سعة في الرزق.
    و ربنا يعطي حضرتك المزيــــد و المزيد من النجاحات نجاحا تلو الآخر.

    ردحذف
  75. بارك الله فى حضرتك دكتورة أمانى الرمادى
    النتيجة رائعة وبالفعل الجميع أستفاد من هذه المسابقة

    أكرر بارك الله فى حضرتكم معلمتى الفاضلة الأستاذة الدكتورة / أمانى الرمادى

    ردحذف
  76. جزاكم الله خيرا كثيراً أبنائي الأفاضل/ إيمان وعبد الرحمن ، وتقبل دعواتكم الطيبة ؛
    ومبروك فوزكم ضمن السبعة الحاصلين على المركز الأول .

    ردحذف
  77. الأستاذة الفاضلة الدكتورة أماني الرمادي
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أسعدني وسرني مارأيت في هذا النشاط الطيب المبارك، والذي شجع وحفز كافة الأخوة في الله وبكافة المستويات من طلبة علم ومتخصصين وأساتذة، فضلاً عن التفاعل والتحاور البناء، يزيد على ذلك الألفة والكلمات اللطيفة التي أحدثها المشاركات بهذا النشاط بين الأخوة في الله كافة في المدونة وخارجها من خلال التعليقات والمحاورات التي وردت في الصفحات المتخصصة على الفيسبوك، وأبرز ما يضاف لذلك التعليقات الرائعة والمعبرة التي أوردها كافة الأخوة الأحبة والتي إن دلت على شيء فإنها تدل على وعي وتميز في تفكيرهم وإسلوب عرضهم لأفكارهم وتعليقاتهم، وهذا يجعنا نستبشر خيراً في هذا الجيل الواعي المتميز من أخوتنا في الله من طلبة العلم زملاء المستقبل القريب بإذن الله تعالى، والإساتذة والمتخصصين الذين أوردوا تعليقاتهم ومشاركاتهم، وأعانكم الله على الجهد المبذول في التصنيف والتحكيم للتعليقات المتميزة بمجملها والرائعة بإسلوبها والمتقاربة بمستواها الطيب
    فالشكر كل الشكر لحضرتك وكل من قام على هذا النشاط المتميز الذي عودتنا عليه مدونتكم المتميزة، ولكافة الأخوة في الله الذين شاركوا وتفاعلوا مع هذا النشاط، فجزاكم الله خير الجزاء على هذا العمل المتميز، وأسأل الله أن يضعه في ميزان حسناتكم وإن تشرفونا وتثلجوا صدورنا بمزيد من هذه النشاطات، لما أراه فيها من الخير الكثير والفائدة التي عادت بها على الجميع

    أعتذر للإطالة، وأسأل الله لكم وللجميع الموفقية والسداد

    عبداللطيف هاشم خيري

    ردحذف
  78. بارك الله فيك أخونا وزميلنا الفاضل/ الدكتور عبد اللطيف ،
    ولقد أسعدتني كلماتك الطيبة التي تشجعنا على المزيدمن الأنشظة ولقد سعدت مثل حضرتك بهذا الجيل الواعد من الطلاب وشباب الباحثين ،
    وأخيراً وليس بآخر : مبروك فوز حضرتك من السبعة الذين حازوا على المركز الأول ،

    بقي أن تتكرم بكتابة العنوان البريدي لجامعة المستنصرية أو العنوان الذي يناسبكم كي نرسل إليكم بالجائزة .

    ردحذف
    الردود
    1. الأستاذة الفاضلة الدكتورة أماني الرمادي المحترمة
      وفي حضرتك بارك، جائزتي هي تشرفي بالمشاركة مع حضراتكم ومع الأخوة الأحبة في الله جميعاً في هذا النشاط المتميز، وهو مايشرفني ويزيدني أعتزازاً بكم جميعاً. وكلماتك الطيبة هي هدية قيمة وكافية أعتز بل وأتشرف وأفتخر بها، وهي تكفيني وتزيد
      وأهنيء جميع الأخوة في الله الأحبة المشاركين والفائزين، وأسأل الله لهم الموفقية

      تقبلي وافر تحياتي وتقديري لحضرتك وللجميع

      حذف
  79. الأستاذة العزيزة د. أماني الرمادي

    نشكركم جزيل الشكر على تلك الجهود الرائعة والمتميزة والتي بالطبع تأخذ من وقتكم وجهدكم والحقيقة ان الكلمات لا توفيكم حقكم فعلا ولكنني وضعت نفسي في موقفكم فأحسست بل وجدت أن هذا التفاعل وذلك الإقبال من كل من يشارك وأيضا تطور المدونة المتميز ذلك هو الذي يشعركم بالسعادة والفخر ويزيل عنكم كل جهد مضن تم بذله أكثر من الكلمات مهما كانت روعتها أو بلاغتها

    فلكم ولكل المشاركين بالمدونة وأصحاب التعليقات كل التحية والتقدير

    ولأصحاب المراكز الأولى كل التهاني ودائما إلى الامام وللأفضل وعلى درب الصواب تسيرون جميعا

    ردحذف
  80. الزميل الفاضل/ الدكتور عبد اللطيف، جزا ك الله خيراً لكلماتكم الطيبة التي تأثرت بها.... ولكن قوانين المسابقة تقضي بلزوم تسليم الجوائز ،ولا أجد ما أفعله أمام خُلقكم الرفيع وحياؤكم النادر إلا أن أحصل على عنوان الجامعة بنفسي وأرسلها مباشرة إن شاء الله ،
    وما الجائزة إلا كتب صدرت حديثاً في الإسكندرية مجالناالحبيب " المكتبات والمعلومات " نرجو أن تجد بها ما يفيد إن شاء الله تعالى.

    ردحذف
    الردود
    1. الأستاذة الفاضلة د. أماني
      وجزاكم بالخير.. أشكرك حضرتك على ردك الطيب، وأتشرف بالإطلاع على منشوراتكم القيمة والإستفادة من خبراتكم المشهودة في المجال.. ولن أرد هديتكم فالكتاب خير صديق وصاحب لايرد. عنواني البريدي الشخصي (والذي أتحته للإستخدام كعنوان رسمي للقسم عامة أيضاً) هو:
      العراق - بغداد - مكتب بريد المستنصرية - ص. ب. 46008

      تقبلي خالص شكري وتقديري لحضرتك وللجميع

      عبداللطيف هاشم خيري

      حذف
  81. الزميل الفاضلأ/ الأستاذ محمد زكي ،
    كما تعودنا من حضرتك : الفكر الثاقب ولاتأملات التي في محلها، نعم لقد عانيتُ كثيراً أثناء التحكيم لكي أكون عادلة قدرالمستطاع ،
    والحمد لله الذي وفقني لهذه النتيجة ،
    فلكم كل الشكر والتقدير لتقدير هذه الجهود
    ولكن -كما تفضلتم -سعادتي بهذا التواصل والتفاعل خاصة مع الطلاب أسعدني كثيراً وحفزني لعمل مسابقة أخرى أفكر فيها حالياً .

    أما سعادة الطلاب التي عبروا عنها عبر المجموعة الرسمية للقسم على الفيس بوك ،وفي الكلية حين قابلتهم ؛؛؛؛ فهي جائزتي الراااااائعة التي نلتها من عقد هذه المسابقة .

    فجزاكم الله خيرا لشعوركم الطيب ولمشاركتكم،
    وسوف أرسل لكم الجائزة إن شاء الله تعالى على عنوان مكتبكم بالقاهرة .

    ردحذف
  82. يقول تعالي (قل هل يستوي الذين يعلمن والذين لا يعلمون)

    يقول تعالي(يرفع الله اللذين امنو منكم والذين اوتو العلم درجات)

    ردحذف
  83. العلم يرفع بيوت لا عماد لها والجهل يهدم بيوت العز والترف

    ردحذف
  84. احب ان اخبر بمدي سعادتي كلما دخلت علي هذه المدونة المتميزة جداااااااا و اود ايضا ان اشكر كل القائيمين عليها. وبصفة خاصة الاستاذة الفاضلة اماني الرمادي واشكره ايضا علي مشاركتنا معها في المدونة فكم هي شخصية اجتماعية تحب الناس وتهتم بهم وكم تعلمنا منها اشياء لو فضلنا عمرنا كله ما تعلمنا فهي فعلا جديرة بكل احترام وتقدير وحب بنتك جيهان

    ردحذف
  85. شكرا لك يا مي على مساهماتك الجميلة .

    ردحذف
  86. إبنتي الحبيبة جيهان: أنا لا أعرف في أي فرقة أنتِ ولكن كلماتك أثرت في كثيرا ً، وكم اتمنى أن اكون دائماً عند حسن ظنك وكل أبنائي الطلاب ،و أن أساهم ولو بقدر ضئيل في إسعادكم ومساعدتكم على بناء أنفسكم ومستقبلكم .

    ردحذف
  87. الزميل الفاضل/ د عبد اللطيف،
    جزاك الله خيرا لقبول هدية القسم لكم ، فكما تفضلتم: "الكتاب خير صديق وصاحب لايرد" ، وشكرا لإتاحة عنوانكم البريدي للتواصل مع أفراد قسمنا أيضاً ،
    مع أصدق دعواتي لسيادتكم ولقسم المكتبات بجامعة المستنصرية، ولكل أهل العراق الشقيق بالخير والبركة والتوفيق والتفوق، آمين .

    ردحذف
  88. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته عليكم جميعا .اود أن أعبر عن سعادتى لأشتراكى فى تلك المسابقة الجميلة النافعة التى أستفدت منها على المستوى الشخصى وكنت أتابع ساعة بساعة تعليقات زملائى سواء الطلاب أو الباحثين والاساتذة كما أنها خلقت بداخلى روح المنافسة الطيبة "وتعاونوا على البر والتقوى ولا تتعاونوا على الاثم والعدوان"صدق الله العظيم .الف مبروك لكل من فاز من طلاب فى الفرقة الاولى ,الف مبروك للباحثين.الف مبروك للأستاذ\عبد اللطيف والاستاذ محمد ذكى .وأما بنسبة للجائزة.والله أنا شخصيا حصلت على الجائزة معنوية كبيرة وجميلة عندما غمرتنى فرحة كبيرة فى قلبى أثناء كتابة تعليقاتى وسعادة أكبر بتعليق د.أمانى الجميل عليهم وسعادة عندما أستطعت أن أتواصل مع زملائى وان يشهد لنا الاستاذ محمد والاستاذ عبد اللطيف بالتميز فى المسابقة.وسعادة لا توصف عندما وجدت أسمى ضمن الفائزين بمركز الاول.فكل هذا والله العظيم يكفينى بل أكتر مما كنت أتوقع ان أحصل عليه,ويكفينى أيضا وهى جائزتى أيضا التى أتمناها من الله عز وجل أن تدعى لى دائما يا د.أمانى .أنا وجميع طلابك الكرام بالخير والسداد .

    ردحذف
  89. بارك الله فيك ابنتي الفاضلة
    أنتتستحقين ذلك وأكثر
    كماأن سعادتك تسعدني.
    وأنت تعلمين أنني دائماً أدعو لأبنائي الطلاب بكل خير ، ولكني سأدعو لك بشكل خاص كما طلبتي.

    ردحذف
  90. يتم تسليم جوائز الفائزين في مسابقة" أجمل تعليق" بمشيئة الله تعالى في الواحدة والنصف ظهر الخميس الموافق 26/ أبريل 2012 في مكتبة القسم .
    مع تحياتي

    ردحذف
  91. انا من بدل بالكتاب الصحابا فلم اجد لى وفيا الا الكتاباَ

    ردحذف
  92. تعليق جميل ، شكراً للمشاركة .

    ردحذف
  93. الأخ الكريم / الأستاذ ابراهيم الحردان
    لقد تشرفنا بمشاركتكم وسعدن ابفوزكم ، كما يشرفنا ان تدرس لدينا بالقسم فأهلا وسهلا بحضرتك.
    يخصوص الجائزة كنت أتمنى إرسالها لحضرتك ولكن ظروف العراق الشقيق يجعل ذلك غير ممكن للأسف !
    فقد فشلت في إرسال هدية الدكتور عبد اللطيف خيري
    وأرجو أن تتسلم جائزتك إن شاء الله حين تحضر إلى مصر .

    ردحذف
  94. ومـا رأيت أحداً وفي يده دفـتر، وصاحبـه فـارغ اليـد، إلا اعتقدت أنه أعقل وأفضل من صاحبـه

    ردحذف
  95. هناك شيئان يحفزان على القراءة . . متعتها والتفاخر بها

    ردحذف
  96. الكتاب هو المعلم الذي يعلم بلا عصا ولا كلمات ولا غضب . . بلا خبز ولا ماء . . إن دنوت منه لاتجده نائم وإن قصدته لايختبىء منك . . وإن أخطأت لايوبخك وإذا أظهرت جهلك لايسخر منك

    ردحذف
  97. تعتبر القراءة بالنسبة للعقل كالرياضة بالنسبة للجسم.

    ردحذف
  98. بارك الله فيكِ ابنتي الفاضلة، لقد تشرفَت المدونة بزيارتك وتعليقاتك المتميزة :)

    ردحذف
    الردود
    1. الشرف لية انا استاذتى وامى الفاضلة ربنا يبارك فى حضرتك ويعطيكى الصحة والعافية

      حذف