Welcomre to the Alexandria library science department Blog

أهلاً بحضراتكم في المدونة الرسمية لقسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية،و كم تسعدنا مساهماتكم وتعليقاتكم****تمنياتنا للجميع بعام دراسي موفق إن شاء الله

الاثنين، يونيو 25، 2012

مسابقة أفضل فكرة !!


 

يسر أسرة المدونة  أن تعلن عن مسابقة

 أفضل فكرة

والسؤال هو  :

كيف يمكنك المساهمة في إعادة بناء مصر كمتخصص في المكتبات والمعلومات،

 سواء كنت طالباً أو خريجاً ؟!

 

شروط الاشتراك :

1- أن تكون الفكرة واضحة .

2- أن تكون الفكرة واقعية وقابلة للتطبيق .

3- يمكن للمتسابق أن يشارك بأكثر من فكرة .

وفي نهاية المسابقة توزع الجوائز على الفائزين العشر الأوائل بإذن الله .

 

مع تمنياتي بالتوفيق للجميع ،

أماني الرمادي


ملحوظة : فيما يلي  فكرة رائعة عثرتُ عليها على صفحة الأستاذ / يونس المالكي أحد أخصائيي المكتبات المدرسية بجدة ، واقترحتها الطالبة منة الله أيضاً  

  أردت فقط وضعها هنا لعلها تفيد


     

هناك 161 تعليقًا:

  1. 1- مكتبة جامعية مركزية عن طريق شبكة اتصالات تجمع جميع محتويات المكتبات الجامعية الحكومية والخاصة وتمكن طلاب الجامعه من البحث عن الرسائل والمراجع فى جميع مكتبات الجامعات (تحت البحث عن امكانية التطبيق )
    2- تحويل الكتب الى كتب اليكترونية يمكن قرائتها عن طريق الهاتف تحت مبادرة اقرى كتابك وين ماتكون (الفكرة جارى التحضير لتطبيقها وباذن الله فرق العمل هو طلبة الفرقة الثالثة كلية الاداب قم المكتبات ) ويمكن بيع الكتب باسعار رمزية وتشتغل الارباح فى تطوير مكتبة كلية الاداب ذات الحالة المرزية التى تبكى العين عندما تراها

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً جزيلاً لمبادرتك يا أيمن بالاشتراك بهذه المسابقة، فالفكرة الأولى مطبقة بالفعل في شبكة المكتبات المصرية
      http://www.egyptlib.net.eg/Site/OPAC/OPAC_Intro.aspx
      ونظام المستقبل لإدارة المكتبات الجامعية
      http://srv5.eulc.edu.eg/eulc_v5/libraries/start.aspx?fn=SearchInterFace&ScopeID=1.

      وأما الفكرة الثانية فقد طبقتها مكتبةالإسكندرية ولكن القراءة غير متاحة عن طريق المحمول، وجميل أنك وزملائك قد بدأتم بها ، وفقكم الله .

      حذف
  2. مصطفى عبد الرازق27 يونيو، 2012 3:46 م

    نقوم بانشاء برامج واجهزة سهلة الاستخدام لكى تسهل على المستفدين قراءة جميع الكتب الاكترونية وتكون باسعار منخفضة لكى تناسب جميع فئات الشعب المصرى

    ردحذف
  3. أقوم بتعليم أصدقائي وأقاربي من غير المتخصصين في المكتبات " الخطوات الست الكبارbig6 " حتى يستطيعوا البحث عن المعلوامت بشكل مناسب ويقيموها ويستفيدوا منها في حياjهم .

    أحمد محمد الفرقة الثالثة .

    ردحذف
    الردود
    1. جميل جداً أن تهتم بأمر أصدقاءك وأقاربك ، وتنقل إليهم ماتعلَّمته، هذا هو طالب العلم الحقيقي يكون منارة لمن حوله !

      حذف
  4. !ـ اهم شيء التعليم الاساسي >الابتدائي < تأسيس النشء على اتقان قرائة وفهم الغه العربية ولانجليزية
    2ـ توعية النشء بأهمية المؤسسات مثل الارشيفات والمكتبات مع ذكر امثله واقعية مثل الدول الاوروبيه مثل فرنسا
    3ـ اتفرج على افكار الاطفال دي لما تكبر وشوف بلدنا هتبقى عمله ازاي .. مش هيزين توفير امكانيات .. بس مش عيزين حد يقيد افكرهم وخصوصا لما تتقلب لتطبيق.. محدش يقف قدامهم بس

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك يا أحمد فالنشء هم عماد المستقبل

      حذف
  5. خلود محى الدين حنفى27 يونيو، 2012 7:16 م

    1- انشاء مكتبه فى كل حى تقوم بانشاء العديد من المعارض والمؤتمرات والندوات
    2- انشاء مكتبه فى كل نادى رياضى
    3- انشاء نظام الكتروبى يربط المكتبات المصريه مع بعضها كما يسمح البرط بين مكتبات العالم كله
    4- انشاء دورات تدريبيه للمستفدين لتدريبهم كيفيه الحصول على المعلومات الصحيه وكيفيه البحث على شيكه الانترنت
    5- انشاء برامج تثقيفيه وعرضها بكافه الصور التعليميه
    6-عمل دعايات كافيه لاهميه المعلومات والقراءه والبرامج التدريبيه
    7- الاهنمام بمكتبات المدارس والجامعات وتيسير سبل التعاون بينهم
    8-اتباع النظام المركزى والامركزى معا فى المكتبات

    ردحذف
    الردود
    1. أفكار جميلة ، شكرا يا خلود ،
      أما عن مكتبات النوادي فلا يستخدمها إلا القليل النادر من الناس ، فهي تحتاج إلى إعادة بناء مقتنياتها وفقاً لمقترحات المستفيدين ،وإلى تسويق خدماتها .

      حذف
  6. من خلال عملى اجد الاتى ان للدعاية والتسويق دورا كبير فى الانتشار وجذب المستفدين ولذلك اتمنى الاهتمام بالدعاييا للمكتبات واذا اخذنا نموذج مكتبة كلية الاداب اجد انها تحتاج الى تصميم فيديو بطريقة شيقة يحتوى على انواع المصادر القيمة التى تحتويها المكتبة + فتح باب الاستعارة والاشتراك بمبالغ رمزية يمكن الاستفادة من هذه الموارد فى تطوير المكتبة ذاتيا دون اللجواء اللى الميزانية (ايمن منصف)

    ردحذف
    الردود
    1. إن التسويق من الأشياء الهامة جداً والتي تدعم المكتبات وتساعدها على أداء رسالتها الحقيقية وهي تيسير استخدام المعلومات ، شكرا ًللفكرة الرائعة .

      حذف
  7. أفكار نيرة ، شكراجزيلاً للأبناء :أيمن و أحمد و ميدو وخلود.

    ردحذف
  8. منة الله يحيى احمد محمد الفرقة الاولى27 يونيو، 2012 8:51 م

    1 - مساعدة الاخرين عن طريق كتابة المقالات او المناقشات عن طريق شبكة الانترنت فى تتبع خطوات العظماء السابقة وتفادى اخطاءهم

    2 - توظيف التكنولوجيا الحديثة فى عمل مكتبة الكترونية خاصة بالطفل لعرض القصص التى تنمى فكر الطفل وتجعله قادر على التفكير السليم والاحاطة باحوال بلده

    3 - تبادل الثقافات بين مصر وباقى الدول عن طريق عمل مؤتمؤا مرئية على شبكة الانترنت

    4 - تبادل الخبرات بين الطلبة والخريجيين مقابل شئ مادى كدفع مبلغ بسيط من المال او كعمل تطوعى

    ردحذف
  9. أفكارك جميلة يا منة الله ، ولكن أرجو الاقتصار على المساهمة في دعم المجتمع المصري ((من وجهة نظر المتخصص في المكتبات))
    قد تكون الفكرة بسيطة ولكنها مفيدة ، أرجو أن تشاركينا بالمزيد من الأفكار .

    ردحذف
  10. 1ـ عمل بنية تحتية معلوماتيه للفرد أو الطالب بحيث يستظيع مشاركة في المجتمع ويكون عنصر فعال في المجتمع
    2ـ حث الطلاب في المدارس على الاقبال على المكتبات
    3ـ معرفة موهبة كل طفل والعمل على تنميتها
    4ـ تعليم الكبار والصغار على استخدام التكنولوجيا وتطويعها في جلب المعلومات


    باسم بدر صالح .. الفرقة الاولى .. الثانية ان شاء الله لما تطلع النتيجه وأنجح

    ردحذف
  11. جميل يا باسم، ولكن أرجو توضيح الفكرة الأولى .
    وإن شاء الله انت من الناجحين :)

    ردحذف
  12. بما ان النشء هم نواة المستقبل فاهما اللى هيحددوا بعد كده مصير مصر هيبقى ايه فا احنا نظور من عقولهم فاممكن اننا نحول الاختراعات والشخصيات المهمه ف التراث العربى اللى قصص ورسوم زى الاساطير اللى بتتحول لقصص فامثلا مثل اخكتشاف الجاذبية بدات بتفاحه فا ممكن نحولها لقصه ونمى قدرتهم ونخلى الاطفال يفكروا ف اى شىء قدامهم انه ممكن يعمل قانون او يغير مصر عالم فكرة مبدائيه :) sara abbas

    ردحذف
    الردود
    1. بالطبع فإن النشء هم مستقبل البلد والاهتمام بهم استثمار للمستقبل، شكرا لهذه الفكرة بعيدة النظر :)

      حذف
  13. عن طريق ترميم الكتب القيمه القديمه وتجديدها بكل شىء فيها دون تغير اى شىء ليستفاد منها اكبر قدر من المستفيدينsara abbas

    ردحذف
    الردود
    1. فكرة مبتكرة ، ما شاء الله ، خاصة وأن مكتبة كليتنا بها الكثير التي تحتاج لصيانة وترميم :)

      حذف
  14. فكرتى هي ان تكون لكل مكتبة مدرسية داتا بيز خاصة بها و خاصة بكل مقتنيات المكتبة و يتم تحول كل كتب المكتبة المدرسية الى شكل الكتروني

    و يتم عمل هذا في مكتبات المدارس في الادراة الواحد ثم بعد ذلك يمكن عمل ذلك على مستوى الادرات ثم على مستوى القطاع و المحافظة و على مستوي الجمهورية .

    و ربط كل هذا بسيرفير او موقع الكترونى يتاح عليه كل انواع و محتويات و مقتنيات هذة المكتبات في كل مدرسة و ادارة و يتاح على شبكة الأنتر نت.

    و تكون لها فوائد كثيرة مثل
    1- توفير الوقت و الجهد على الباحث في البحث عن مصدر المعلومات.
    2- توفير الامكانات المادية على الدولة و الجهات المختصة .
    3- توفير اكبر قدر ممكن من المصادر المعلوماتية في اكثر من مكان.
    4- المساهمة في عمليات الفراءة و الاستفادة من المعلومات بشكلها الجديد الالكترونى
    5- عدم تكرار مصادر المعلومات في اكثر من مكان و طباعتها الالاف المرات
    6- اتاحة مصادر المعلومات في اى وقت للباحث
    7- تساعد على التعليم الذاتى المستمر للباحث حيث توفر للباحث التعلم حسب قدراته و ميوله و استعداداتة 8-5- 8- مراعاة الفروق الفردية للمستفيدين عن طريق توفير انواع مختلفة من مصادر المعلومات 


    هذه فكرة ممكنة التنفيذ على ارض الواقع و عاوز اعرف اذا كانت هذة الفكرة منفذه ام لا و شكرا جزيلا استاذتى الفاضلة استاذة اماني و حرصك الدائم على تطوير المجال و افكار طلاب هذا المجال خالص تحياتي لحضرتك و كل اساتذتى الأفاضل في قسمنا الحبيب

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك أستاذ معتز على تواصلك الدائم مع القسم حتى بعد تخرجك وقد كنتَ من الفائزين في المسابقة الأولى، أما عن فكرتك فهي مفيدة جداً لترشيد وتنمية مقتنيات المكتبات المدرسية، وفي نفس الوقت فرصة لتنقية هذه المجموعات من الكتب الضارة المدسوسةفيها ، حيث أخبرتني إحدى الطالبات التي ذهبت للتدريب العملي بمدرسة إعدادية عن كتاب ذُهلت حين رأته بين مقتنيات المكتبة ،وعنوانه:"عشرون طريقة سهلة للانتحار" !!!

      حذف
  15. استاذتى الفاضلة يوجد مصادر مدسوسة كثير خصوصا في مجال الديانات السماوية بعد المصادر المدسوسة خصوصا في مجالا ل الديانات السماوية

    ردحذف
  16. ان شاء الله متواصل دائما ان كان في العمر بقية و يكفينى شرفا في اى مشاركة في وجود حضرتك فيها طبعا

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله فيك إبني الفاضل الوفي ، وهذا شرف لي أيضاً .

      حذف
  17. انا قابلنى مصدر في مدرسة عملت فيها 8 شهور و هو مصدر كيف تكون فاشلا ناجحا في مدرسة ابتدائية

    ردحذف
    الردود
    1. نعم نحن في أمس الحاجة لتنقية هذه المجموعات ، ومن الممكن أن يكون برنامج تدريب الطلاب في الفصل الدراسي القادم هو( دراسة مقتنيات المكتبات المدرسية بهدف تقييمها وتنقيتها) ، شكرا لطرحك هذه الفكرة الرائعة

      حذف
  18. ممكن يادكتور نضيف ف المكتبة فكرة ان كل واحد يقرى كتاب يقوم بتلخيصه وتوزيع الهدايا على التلخيص الجيد للاطفال والكبار واعطائهم هدايا كتب وغير كتب ومسابقات لاحسن تلخيص لكتاب فاده هيشجعهم يركزوا اكتر ف القراءة ويتعمقوا ف موضوع الكتاب sara abbas :)

    ردحذف
    الردود
    1. رائع هذا ممكن أن يتم على المستوى العاائلي فءي اجتماع أسبوعي مثلاً، أو على مستوى الأصدقاء,أو في المكتبات المدرسية .

      حذف
  19. المكتبات متكونش قاصره على القراءة فقط فاممكن مثلا نضع قسم خاص بالكتب العلميه ومصاحب ليها معمل يعنى القارىء يقرا كتاب يشتمل على تجارب ويشوفها عملى حصلت ازاى وهو كمان يقوم بتجربتها بنفسه

    ردحذف
    الردود
    1. حلم كبير تحقيقه يحتاج إلى إمكانات ، و لكن لا يوجد مستحيل ، فنحن نحلم على قَدر فضل الله وواسع عطاءه، وليس على قدر إمكاناتنا !

      حذف
    2. انشاء الله مصر بعد كده تبقى حاجه كبيرة اوى وامكانياتها كبيرة يا دكتور وممكن تكون حتى الفكرة دى بدايتها ف المدارس وف المدارس فى معامل وممكن حصة المكتبة بدل ماهى مهمله لو انضم ليها فكرة المعمل الولاد هيحبو المكتبه اكتر

      حذف
  20. 1- الاهتمام فى المدرسة بحصة المكتبة ونعلم فيها التلاميذ ازاى يستخدمو المكتبة وايه اهمية القراءة ليهم وازاى يستفادو بالكتب انها تنمى ثقافيتهم ويستخدمو الكتب كمراجع فى الدراسه لان التلميذ ممكن يتخرج وينسى اللى درسه لكن بيثبت فى زهنه المعلومات اللى اخدها من المكتبة وده اهم شىء اننا نربى جيل مثقف ومدرك وعنده فكر واعى ده اولا ثانيا عندى فكرة اننا ممكن مثلا ناخد هوايات الطلاب او المستفيدين ونعرف اهتمامتهم ايه ونعرف بيقروا فى ايه ونبدا نمدهم بالكتب دى وده هيساعد كتير انهم يوصلو للكتب اللى عايزينها دون انا يبحثو عليها والنظام ده بيطبق فى المكتبات الكبيرةخارج مصر

    ردحذف
    الردود
    1. ممتازة يا مي ، فهذه هي مهمة أمين المكتبة المدرسية الحقيقية؛ ولكنها للأسف لا تتم في معظم المكتبات المدرسية في بلادنا .

      حذف
  21. تحويل الكتب من نظام القراءه للاستماع يعنى تحويل الكتب الى شرائط صوتيه ويكون لكل كتاب شريط كاست مصاحب ليه عشان لو حد قرا جزء يقدر يسمع الجزء الاخر وممكن يبقى سهل ف الموبايل يتحول الى mb3 وهيبقى سهل اوى تحميله :)

    ردحذف
  22. ممكن نعمل جولات ف المدن الفقيرة اللى فيها اطفال ميعرفوش القراءة والكتابه ممكن نساعدهم ف القراءة والكتابه تحت شعار المكتبييبن لتطوير المجتمع المدنى
    2 مننساش امناء المكتبه والمسئولين عنها لازم يكونوا عند درجة وعى كبيرة وطريقه تعامل جيده مع القراء حتى لا يكرهوا المكتبه ممكن ياثروت على مستوى المكتبه ونديهم فرصه للسفر للخارج للتعرف على طرق تعامل الامناء وتطوير المكتبات هناك وتعاملهم مع الاجهزة الحديثه وتطويرهم نفسيا

    ردحذف
    الردود
    1. رائعة يا سارةوهذه فكرة ممكنة لو قمنا بالتنظيم بين مجموعة من طلاب وخريجي قسم المكتبات وقاموا بزيارة الضواحي والقرى القريبة من الإسكندرية ، منها مثلاً أبو قير والمعمورة البلد وباكوس وراء القطار، وكرموز ، وغير ذلك ،وكذلك كفر الدوار وغيرها ، ولكن يجب القراءة والاستفسار حول طبيعة الفرد في هذه المجتمعات حتى لا نقتحم عليهم حياتهم ، بل يجب التخطيط أولاً لنرى جدوى هذا العمل قبل أن نبدأ في التنفيذ.

      حذف
    2. رقم 2 يادكتور
      مننساش امناء المكتبه والمسئولين عنها لازم يكونوا عند درجة وعى كبيرة وطريقه تعامل جيده مع القراء حتى لا يكرهوا المكتبه ممكن ياثروت على مستوى المكتبه ونديهم فرصه للسفر للخارج للتعرف على طرق تعامل الامناء وتطوير المكتبات هناك وتعاملهم مع الاجهزة الحديثه وتطويرهم نفسيا

      حذف
  23. فكرتى بسيطة بس فعالة
    اجمع اكبر قدر من زملائى الخريجين والطلبة ايضا ممن يرديون المساعدةمن الطلبة الذين لم يتخرجو بعد او الذين تخرجو
    وننزل الشوارع والميادين والمصالح الحكومية
    ونقوم بعمل استمارات يملأها المواطنين وحتى الطلبة بنوعية الكتب التى يحبونها ويفضلونها
    ثم نقوم بجمع تبرعات لعمل مكتبة صغيرة فى كل مصلحة حكومية او خاصة ونقوم بعمل مكتبة تحوى كتب المفضلة لهم مع محاولة تعريفهم بالكتب الموجودة والتى تخدم المجتمع وبكدا نكون قدرنا نوصل للطبقة المتوسطة التعليم فى بلدنا وسعدناهم يقرأو ويستافدو فى كل مجالات حياتهم

    ردحذف
    الردود
    1. أولاً: كلما كانت الفكرة بسيطة كلما كانت أيسر في التنفيذ، والبساطة هي أساس الجمال،

      أما عن فكرتك فاعتقد أنها قد تحصل على المركز الأول في هذه المسابقة !

      لكنك نسيت أن تذكر اسمك ، فمن أنت ؟!

      حذف
    2. شكرا لكى دكتورتى العزيزة انا الطالبة ندا محمد محمود منصور الفرقة الثالثة
      وانا عن نفسى لو قدم لى وظيفة امينة مكتبة فى احدى المدارس فساكون ممتنة وحطبق فكرتى فى محيط عملى ان شاء الله وشكرا لتشجعيك لى

      حذف
  24. استكمالا لفكرتى اننا حناخد الاذن من رئيس المؤسسة نفسه بعمل هذه المكتبات

    ندا محمد محمود منصور

    ردحذف
    الردود
    1. الآن عرفت اسمك، طبعاً ياندى ، جزاك الله خيرا

      حذف
    2. جزانا واياكم دكتورة امانى :)

      حذف
  25. هي فكره المكتبات المتنقله كنتي حضرتك قولتي عليها في محاضره وعجبتني الفكررره جدا وبجد لو اتنفذت عندنا هتبقي فكره جميله زي المكتبه العائمه علي هيئه مركب او محطه المعلومات زي محطه اقطار او الاتوبيس ويكون متواجد فيها كتب يعني ممكن نشوف اكتر اماكن تواجد للأفراد ونحاول يكون ف وعي معلوماتي فيها بأننا نوفر لهم الكتب دي ..
    وكمان في حمله توعيه العشوائيات لان المكتبه في الاماكن دي هتبقي بمثابه مدرسه ليهم .. اخر جمله دي مقبساها من حضرتك :)

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك يا نونا على الفكرة الجميلة ولكن ينبغي أن ندرس احتياجات وإمكانات مجتمع العشوائيات قبل أن نبني لهم مكتبة ، فإن كان معظمهم أُمِّي ينبغي أن نوفر لهم معلومات في شكل مواد سمعية بصرية وليس كتب ، كماينبغي أن ندرس الأولويات لديهم حتى نختار موضوعات الكتب حول هذه الأولويات ؛وهكذا .

      أما عن المكتبات المتنقلةفهي موجودة -على حد علمي في القاهرة ، وبالطبع ستكون فكرة رائعة لو طبقناها بالإسكندرية عروس البحر الأبيض،
      وعلى فكرة لو تبرع أحد رجال الأعمال بسيارة واحدة (وثمنها سوف يُخصم رسمياً من ضرائبه التي يدفعها )فإن تنفيذ الفكرة يكون سهلاًإن شاء الله .

      حذف
    2. شكرا علي ردك دكتورتي العزيزه :)

      حذف
  26. اولا وقبل كل شئ أن الإنسان يغير ما بداخله للأفضل..

    ثانيا بذل قصارى الجهد لجعل الجميع يقرأ ويكتب ويتثقف وذلك بـحكم مجال المكتبي وتخصصه وأنه على دراية وعلم كبير بمعلومات عديدة يجب ان يفيد بها الاخرين فالقراءة والعلم هو اساس النهوض وتقدم اي بلد ...

    ( هديـر مصطفى محمود ).

    ردحذف
    الردود
    1. جميل ياهدير ولكن أرجو توضيح الطريقة أو الطرق التي ستحققين بها هذه الفكرة الرائعة :)

      حذف
  27. momkn ana kamktbya ... a3ml 7asr lelentag alfkry aly bitkalm 3n aldwl aly d5lt fe 7roob w 2amet bswarat w asb7t mn ahm aldwl almotkadema dlw2ty,, wa3mlo tal5ees w awza3o fe kol almktbat al3ama , w a3ml e3lanat 3n wgodo b7es eno ykon mota7 lkol alsh3b almasry w baltaly ashrek kol masry fe son3 most2bl bldo l2eno bkda haynzor lel2mr b3yn al8ebta w ybzol kol gohdo 3shan ywsal bbaldo l2qsa mra7el altqadom
    w men na7ya o5ra ,, a3ml mosab2at w nadwat w monazrat lel2tfal w alkobar w ykon mwdo3at.hom tadoor 7awl alnhood bmasr
    w kman ndwat tw3ya lelnas albseta b7ees afahemhom alwad3 alsyasy lmasr btre2a mobsata w sahla w homa bdorhom ysa3do fe alnhod balbld
    ** asfa l2eny bktb franko bs lel2saf alkeyboard msh btktb 3rby**
    w a3tzr lel2etala
    amany mohammed - alferqa alsalesa 'maktbat'

    ردحذف
    الردود
    1. أولاً يا أستاذة أماني لا أرى داعياً لكتابة اللغة العربية بحروف غير عربية ، إلا إذا كان جهازك ليس به حروف عربية !
      ثانياً : معذرة فإن قراءة هذه الكلمات ترهقني أرجو التفضل بإعادة كتابتها بحروف عربية في تعليق آخر، مع جزيل الشكر

      حذف
  28. https://www.facebook.com/pages/Library-books/137420363053213


    مكتبة

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا يا ميدو(أحمد شاكر ) على الفكرة التي قمتَ وزملاءك بتطبيقها، وهي تنطوي على نوايا طيبة،ولكن- كما ذكرت لك- ينبغي ألا تيسر الوصول إلى الكتب التي تتعارض مع حقوق المؤلفين والناشرين .

      حذف
    2. هو صعب بس هنحاول قدر الامكان يا دكتورة :)

      حذف
  29. احمد الهامى الفرقه الاولى دادخل تانيه بعون الله29 يونيو، 2012 10:43 ص

    الفكره اللى عندى هى يمكن تكون الافكار تقليديه شويه بس اعذرونى هى حاجه نفسى انها تتعمل :
    1- التوعيه المجتمعيه بأهميه مجتمع المعلومات.
    2- اظهار اهميه و دور اخصائى المعلومات فى خدمه الباحثين و المتخصصين و الترفيهين لكى يخدم كل الفئات.
    3- التواجد الفعلى مع المستفيدين اينما كانوا و فى اى وقتاً شائوا.
    4- اتاحه ما تم الحجب عنه ولكن يشترط الاحترام ف الماده المتاحه كى لا تكون مخله بالاداب.
    5- تشكيل الوعى لتكنولوجيا المعلومات و غلق الاميه بها.
    6- المجتمع الحالى لايحتاج الى مكتبات ماديه و لكنه يحتاج الى :
    أ- وعى بداخل المستفيد نحو القرأه واهميتها.
    ب- اتقان المستفيد للوسائل التكنولوجيه.
    ج- مكتبات اللكترونيه تتناسب مع مجتمع المعلومات.

    ردحذف
    الردود
    1. مقترحاتك كلها ممتازة خاص ةتوعية المجتمع بأهمية المعلومات والقراءة، ووأهمية أخصائي المعلومات

      حذف
    2. احمد الهامى الفرقه الاولى دادخل تانيه بعون الله29 يونيو، 2012 2:05 م

      شكراً جداً يا دكتوره :)
      فعلاً والله ده من اهم الحاجات التى يفتقدها المتجمع الذى نعيش به

      حذف
  30. الدنيا .. أن تزرع أشجارا ثم لا تجلس تحت ظلالها من أجل أن تزرع غيرها
    اقصد بهذه المقولة ان التحق بالعمل في مكتبة ما واعمل علي تطوير المكتبة وادخال النظم الحديثة وتطوير المعتقدات الخاطئة وهي ان امين المكتبة لديه عهده وهو فقط حارث عليها فلابد من تغير هذه المعتقدات الخاطئة وان مصادر التراث لابد ان تكون في متناول ايدي الجميع وبعد ان اتم بالفعل من تطور النكتبة وادخال التطور التكنولوجي اذهب الي مكتبات اخري لو تواكب التطور التكنولوجي واقوم بنفس المهمة وبالاخص (مكتبات المدارس)والهدف من هذه الفكرة هو النهوض بالمكتبات وتطويرها

    ردحذف
    الردود
    1. جميل جداً يا ندى أن تحاولي التطوير ولكن بخُطى مدروسة ومتدرجة حتى لا يهاجمك من يعملون في هذه المكتبة .

      حذف
  31. انا اقصد ان احنا كمكتبيين على دراية بعدة معلومات بحكم مجالنا وان احنا سوف نكون باذن الله في المكتبة وهوا مكان رائع وفيه كنوز عديدة .. اذن نستطيع تثقيف وتعليم الاخرين بالكنوز التي سوف تكون بايدينا ونكون يد واحدة نساعد بعضنا البعض بالمعارف والافكار المتاحة,, واعادة بناء مصر لن يحدث الا اذا كان الجميع يقرا ويكتب ويتثقف "ويعمل بما يقرأ وهذا الأهـم " ...
    ( هدير مصطفى مـحمود )

    ومتأسفة لحضرتك د. اماني على الاطالة وبشكر حضرتك على مجهودك الرائع وتشجيعك لينا وسـماع افكارنا

    ردحذف
    الردود
    1. لا تتأسفي يا هدير فكم أنا سعيدة بمشاركاتكم وأفكاركم البنَّاءة .

      حذف
  32. شكرا على مجهودك استاذتى العزيزة و ربنا يجازيكي خير ان شاء الله و فققم الله لما فيه الخير
    1- فعل فكرة التدريب دي هتكون كويسة جدا السنه القادمة و هتجنة ثمارها للمتدربيين
    لانها سوف تقرب المتدرب من مصادر المعلومات مباشرة و غير ذلك انا الطالب سوف يقوم بنفسة بتقييم مصادر المعلومات و شكرا جزيلا لقبول حضرت الفكرة و تقديرها على المستوى الشخصي

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله فيك إبني الفاضل، فنحن نفكر معاً هنا من أجل تنفيذ الافكار الممكنة إن شاء الله بشتى الطرق ، لأن بناء مصر الآن مسئولية كل مواطن حتى ولو كان طفلاً ، فمصر لها حقو علينا وكل واحد في مجاله يستطيع تقديم الكثير إن شاء الله .

      حذف
  33. منة الله يحيى29 يونيو، 2012 7:39 م

    1 - ممكن مثلا توفير اكبر عدد من البيانات والمعلومات على اقراص مضغوطة توجد بالمكتبات فى عدة تخصصات للتسهيل على المستفدين
    2 - بالنسبة للانشطة اللى ممكن نعملها فى مكتبة المدارس ممكن نعمل انشطة للطلاب زى مثلا اختيار مجموعة من الكتب المفيدة للطلاب اللى تبنى تفكيره وتخليه يفكر بشكل سليم او ممكن مثلا انا لو امينة مكتبة اعمل لوحات فيها صور ورسوم مع بعض المعلومات القيمة فاحيانا الصور لو حتى موجودة فى كتاب دى بتخلى الطالب سواء طالب مدرسى او جامعى فى اكتساب المعلومة اكتر من اكتسابها فى الكتب العادية

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله فيك يا منة الله ، ولقد رأيت اليوم فكرتك هذه على صفحة احد امناء المكتبات المدرسيةالفاضلين من جدة ؛ وسوف أضعها أعلى لأنها بالفعل متميزة ، إنها قصة مفيدة موجزة في لوحةواحدة تكون قراءتها أسهل وأكثر لفتاً لانتباه الآخرين خاصة الأطفال .

      حذف
  34. مى المختاااااااار29 يونيو، 2012 9:54 م

    1- إجراء التعديلات اللازمة في المكتبات العامة لاستقبال روادها من فئة "ذوي الاحتياجات الخاصة " ، بحيث تشمل هذه التعديلات كافة الأضلاع المكونة لمثلث مرفق المعلومات وهي : ضلع المبنى المجهز ، ضلع المقتنيات الحديثة المطلوبة ، وضلع العمالة المدربة ، وذلك بما يتناسب وكم ونوع خدمات المعلومات المقدمة لهم .
    2- النظر في تقديم "تشكيلة" جديدة من الخدمات والأنشطة لمواكبة التطورات التكنولوجية في اختزان وإتاحة المعلومات ، مثل : خدمة البث الإنتقائي عبر البريد الإلكتروني للمستفيدين ، بالإضافة إلى إقامة معارض للكتب والمراجع والوسائط الحديثة بسعر مخفض، ومعارض أخرى لعرض وبيع المشغولات الفنية اليدوية وغيرها من إنتاج أعضاء المكتبات العامة التابعة لجمعية الرعاية المتكاملة .
    3- مراعاة التوازن بين تقديم المعلومات التقليدية وغير التقليدية للمستفيدين من المكتبات العامة .
    4- تفعيل " المزيج الترويجي Promotion Mix " ، حيث أن جوهر نشاط الترويج يعتمد على "الاتصال" ، وعليه فإن النجاح في عملية الاتصالات يؤدي إلى النجاح في عملية الترويج وتحقيق أهدافه في تنشيط المبيعات . كما يوصي الباحث بتفعيل وظيفة الإعلان وهو أداة من أدوات المزيج الترويجي التي تلائم طبيعة ونوع الخدمات المقدمة من خلال المكتبات العامة بجمعية الرعاية المتكاملة .
    5- التدقيق في نشاط " النشر" وهو أحد أشكال الترويج والاتصال غير الشخصي والغير مدفوع الأجر، من خلال رسم استراتيجية تسويقية يتم فيها توصيل رسالة جمعية الرعاية المتكاملة بشكل عام ورسالة مكتباتها العامة بشكل خاص ، فالنشر قد يؤدي لنتيجة عكسية إذا لم يحسن توجيهه، وهذا ما يحدث حالياً إذ انطبع في أذهان الجمهور أن المكتبات العامة التابعة لجمعية الرعاية ليست سوى مكتبات أطفال ، وهذا مرجعه للرسالة التي دأبت وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة أن تبثها للجمهور والتي تدور حول لقاءات مع شريحة عمرية لا تتعد 15 سنة .
    6- نظراً لأن الإعلان أو النشر أو المزيج الترويجي بأكمله لا يمكن وحده أن يبيع الخدمة ، إذ أن الإعلان عن الخدمة الغير جيدة أو عن سياسات تسويقية فاشلة سيكون غير مجدي ومشكوكاً في نجاحه ، فهو مرتبط بباقي الوظائف والأنشطة التسويقية الأخرى ، والتي منها على سبيل المثال " الثقافة التسويقية " لدى العاملين بتلك المكتبات . فكلما ارتفعت لديهم هذه " الثقافة التسويقية " كلما كانت ارتفعت كفاءتهم في وضع السياسات التسويقية للجمعية ومن ثم مكتباتهم موضع التنفيذ ، وتحولوا إلى ما يعرف بالبيع الشخصي للخدمة .

    ردحذف
    الردود
    1. أفكار جميلة يا مي ، شكراً لك .

      حذف
  35. ممكن كمان نخلي المكتبات تقوم بدور الارشيف .. عبال ما الارشيف يقف على حيله

    وممكن نعمل الارشيف الوطني في قاعده بيانات ونربط بيها كل الوزارات والشركات الحكومية وبكده هنتقدم بشكل اسرع

    أحمد شاكر .. الفرقه الاولى .. ثاني مشاركه

    ردحذف
    الردود
    1. أزال المؤلف هذا التعليق.

      حذف
    2. :( :( :( ملحقتش اقرا التعليق :( :( :(

      حذف
    3. الفكرة الثانية أفضل يا أحمد لأنه لا ينبغي أن يقوم أحد بوظيفة الآخر، بل كل يعمل نجو تحقيق هدفه الذي أُنشىء من أجله

      حذف
  36. بناء الطالب من الصغر حتى الكبر على تطوير مجتمعاتهم و وجعلهم عناصر فعالة ليكونو افراد في مجتمعهم قادرين على مواكبت تطورات المجتمعات الاخرى و اللحاق بعصر مجتمع المعلومات و مجال النشر

    الاسم:باسم بدر الفرقه: الاولى

    توضيح النقطه الاولى

    ردحذف
  37. يعد متخصص المكتبات من اهم الاشخاص الذين يقوموا ببناء مجتمعاتهم لانهم يقوموا بنشر المعلومات ومعاونه كل التخصصات فى جلب المعلومات التى سوف تساعدهم على بناء مصر و ان من الاشياء التى تفتقر اليها مصر هى دائراه معارف مصريه لكى توضح كل الانجازات المصريه التى حققتها والتى سوف تحققها اولا: يجب بناء دائره معارف مصريه
    ثانيا:تعد وظيفه امين المكتبه ( متخصص المكتبات )من اهم الوظائف فى خارج مصر اما فى مصر لايوجد لها نفس الاهتمام الذى يوجد فى الخارج لذلك العديد من خاريجى المكتبات لا يجدون الحافز الذى يدفعهم للتطوير فى مجالتهم
    و محاوله التوصل لطرق جديده لتطوير مجال المعلومات وبناء وطنهم لذللك يجب الاهتمام بهؤلاء الشباب وتعليمهم احدث الطرق للتوصل للمعلومات وتغير نظرات المجتمع لهم لانهم هم الذين يقوموا بساعدة الدوله على التقدم
    رابعا : الاهتمام بالمؤسسات الارشيفيه التى تعد عصب بناء اى دوله و مدى تقدمها وفاعليتها

    خامسا: الاهتمام بالتعليم وتدريس علم المكتبات فى المدارس حتى يعرف الاطفال مدى اهميه ذلك العلم فى بناء مجتمعهم وحث الاطفال منذ الصغر على القراءه

    سادسا:مجال النشر الذى لا يلقى فى مصر مكانه عاليه
    برغم من انه المجال الذى يعمل على نشر المعرفه ووضع عصاره المؤلفين فى وعاء فكرى الا انه ليس هناك من يشجعهم ويدفعهم للتاليف مره اخرى وذلك بسبب الاستغلال الذى فى نفوس الناشرين و البنود المجحفه فى العقد لذلك يجب مراعاه المؤلفين والمحافظه على الباحثين

    سابعا: تجميع الابحاث العلميه وتصنيفها ووضعها فى قاعده بينات واحده بحيث يستطيع الباحثين الاخرين الاستفاده من تلك الابحاث تطوير فيها و التوصل لافكار جديده و بهذا نكون حفظنا براءه اختراع لاهؤلاء الباحثين و العلماء


    الاسم:باسم بدر الفرقه:الاولى (المشاركه الثانيه)

    ردحذف
    الردود
    1. أفكار رائعة خاصة الفكرة الأخيرة فما أحوجنا إليها .

      حذف
  38. ممكن يا دكتور برضه مثلاف كل مكان فى موزع جرائد ممكن احنا نجمع الكتب الى عندنا والى مش محتاجنها وندهاله على اساس اى حد يحب يقرى كتاب مجانا يقدر ياخدها منه ببلاش ويكون اعاره منه والناس اكيد هيرجعوها عشان غيرهم يستفيد ممكن لو مثلا بتاع الجرائد عايز فلوس احنا ممكن نقوله انه على كل كتاب اعرفه جنيه واحد بس على اساس انه يكسب برضه وف كل فتره نجمع كتب وندهاله [:)]

    الطالبة :سارة عباس

    ردحذف
    الردود
    1. فكرة بسيطة وفعالة ما أحوجنا إليها :)

      حذف
  39. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  40. انا شايفه ان موضوع انى اساهم فى بناء مصر كتخصص مكتبى لازم ودة حاجه ضروريه جدا ان مصر ككل او المجتمع يعترف بهذة المهنه وان هى مش مهنه عاديه وايه فى النهايه يعنى لما اكون متخصص مكتبى بس انا لما دخلت القسم انا اتعلمت حاجات كتير ووتعلمت ازاى ان التفكير ينضج ومداركه تكبر ونستوعب المعلومه بكل تفاصيلها . فعمليه البناء الاول تنصب على الانسان نفسه فى البدايه انه يستوعب انه فى مجال من غيرة اكيد يقف المجتمع عن الاستفادة منه وتطورات كتير اخترعت من خلال الرجوع الى الكتب وعمل الابحاث والمراجع اذن المكتبه هى الاساس
    ويكفى اسم المكتبات والمعلومات يعنى المكتبات باختلاف انواعها مع كافه المعلومات الى بتحتويها المكتبات وانا على ثقه لما الانسان يكون بيحب ومقتنع بالمجال الى هو فيه ليس من الصعب ان يقوم بتطويرة واثباتذاته فى هذا المجال
    الاتجاة التانى التى تنصب الاهميه البناء فى تطور المكتبات والتخصص والارتقاء به هو المدرس او الجامعه او الهيئه التى تتواجد فيه المكتبه ان تعتبر المكتبه هى جزء اساسى فى هذة المركز وانه ليس كشى صغير ويجب على كل مركز ان تحتوى مكتبه بان هذا الاعتقاد قد لا يؤدى ولا يقدم اى جدوى بارتقاء بالمكتبه فى حاله ان المركز لم يحترم الوظيفه كيف سيقوموا المتخصصين انفسهم احترام ونقدير وضعهم الذين يتواجدون عليه فيجب على المركز توفير كل الامكانات سواء كانت ماديا او موارد بشريا لارتقاء بهذة المكتبه التى بداخلها وكلما ارتقى الجزء فبالتاكيد ارتقى الكل .
    3_ التجاة التالت هما المتخصصين نفسهم هم الاساس فى هذة العمليه اولا لو مكنش فى متخصصين وشخص يحب عمله ومقتنع به ونفسه يدير مكتبتبه بكل كفاءة مكنتش المكتبه تبقى على مستوى عالى وانا اعتقد ان كلما كانت المكتبه جيدة وتدير اعمالها بكفاءة كان هذا فى زجه مديرها او المسئول عنها وهذا يرفه كانته بين العاملين بالمدرسه او المركز التى تتواجد به المكتبه وطبعا العكس صحيح يعنى بمعنى اصح ان الموظف بالمكتبه او العاملين بقى يكونوا معظم الوقت منتظرين ان وقت العمل ينتهى سريعا لكى يذهبوا الى حياتهم الشخصييه ولم يكونوا يقومون باعمالهم على وجه حق وهذة هى ماساة العديدد من المكتبات والواقع حاليا .
    وطبعا فى امكانات ممكن تساعد الموظف على ارتقاء بالمكتبه كمهارات التنميه البشريه تعلم اللغات واهم حاجه اسلوب التعامل مع المترددين سواء طلاب كبار معلمون لا بالتاكيد عندما يحس المنردد على المكتبه ن فى لهفه وفرحه فى دخوله الى المكتبه والفرحه به وابذال قصارى الجهد لمحاوله مساعدته للحصول على ما يريدة انا كدة باعطى سمعه طيبه للمكتبه واكون ممتاكد مليون فى الميه ان المتردد سوف ياتى مرة ثانيه او سوف يدل شخص اخر على المكتبه فهذة مثل عمليه معامله الضيوف بحسن وطيبه وسماحه فى الوجه وقبولهم مهما كانت تساولاتهم او احتياجتهم.
    مثلا كمثال مكتبه مدرسيه او جامعيه ممكن يبقى موظف المكتبه له نفس الاهميه والمكانه فى المدرسه مثل المدير او مدرس الامواد الاساسيه بحيث ان الموظفون يترددون على الطلاب وتناقشون معهم ويقومون بابلاغهم الاحاطه الجاريه والتطورات المكتبه وممكن يبقى دعايه واعلانات لما يتوافر فى المكتبه وبالتاكيد يحث الطلاب على القراءة المستمرة وقو لهم مقوله ان الطالب الذى يقرا لا يهزم ابدا مهما واجهته معوقات وان ما هو عليه الان هو اختيارة امس بمعنى ان الطالب او اى انسان لو اختار ان يبقى بلا قراءة وملاحقه الاحداث التى تحدث فى المجتمع اكيد سوف يكون فى وضع يختلف عن الاخرين الذين حاولوا القراءة والاستفادة .
    .

    ردحذف
  41. وممكن الاعلان على مسابقات ومحاوله ترشيح بعض الطلاب وليس بالضرورة ان يكونوا مجموعه ثابته واساسيه يجب التنوع حيث محاوله الاستفادة وامكانيه شمول جميع الطلاب لاستفادة بالمكتبه وان هذة المجموعه ممكن ان يقومون بمساعدة موظف المكتبى فى اجراء مهامه وطبعا هذا تدريب لهم واستعابهم اهميه الكتب والقراءة وان هولاء الطلاب يقومون بالجلوس مع زملائهم والتعرف على احتياجتهم والمطلوب فى فترة معينه من ضرورة قيامهم بالابحاث معينه او احتياجتهم بمراجع معينه وكتب تساعدهم فى التفوق الدراسى ولا مجال بدراستهم مثل الحصول على معلومات اكتر من مرجع مختلفه بالتالى تقوم المكتبه باعدادهم اليهم حيث ياتون الى المكتبه ويجدون ما يطلبون سواء كان من خلاص ان الموظف تم استخلاصه من مصادر الكترونيه او مصادر مطبوعه ويجب التنويه ان المكتبه يتوافر فيها مصادر الكترونيه ومطبوعه لان ممكن اجد مصادر مطبوعه على شكل الالكترونى وليس فى جميع الحالات ان اجد مصادر الكترونيه مطبوعه .
    heba alaa
    هذا من ناحيه الطلاب اما من ناحيه المعلمون انهم فى جميع الحالات لا يكمن الاستغناء عن المكتبه لانهم يبحثون عن مصادر ومراجع تساعدهم فى تدعيم عمليتهم التعليميه واقناع الطالب بكل المصادر وان هذة المحاوله يقومون بها فئه اساتذة الجامعه خاصه انهم يقومون باعداد الكتاب بانفسهم بالتالى فهم يحتاجون الى المكتبه .
    مممكن المكتبه تقوم فى نهايه الاسبوع باعداد لقاء مع المتردين والمستفدين وتقوم بالقاء المحاورات والمناقشات معهم لمعرفه مدى الاستفادة مثلا خلال الاسبوع الماضى ومعرفه مواطن الضعف التى تتوافر فى المكتبه وهذا طبعا من اراء المستفدين وتحاول ان تسمع اقتراحتهم وتقوم بتنفيذها وهى بذلك تقوم بتليه احتياجتهم بطريقه غير مباشرة .
    من ناحيه تزويد المكتبه مش مرتبطه بشكل كبير على الميزانيه ممكن اقوم بتزويد مصادر من خلال العاملين انسهم وايضا من خلال المستفدين الذين احسوا بمدى اهميه المكتبه مثلا من لديه كتب كثيرة وقام بقراءها ممكن ان ياتى بها الى المكتبه وايضا االطلاب وهذة فى حاله الانتهاء من الالسنه الدراسيه يمكن اعطاء الكتب الدراسيه الى المكتبه وان هذا العمل ممكن يكون اكثر استفادة منه خاصه فى مكتبه الجامعه ان الطالب الجامعى فى حاله انتهاء السنه الدراسيه ان يقوم باعطاء الكتب والمذكرات والامتحانات السنوات السابقه الى المكتبه بها ايضا وبدون قصد قام بشمل جميع الطلاب الذين ليس ليهم مقدرة على شراء الكتب الدراسيه وقاموا بلاستفادة منها وبهذا يتساوى الامر بينهم .وضرورة انهاء العادة ان الموظف بالمكتبه نلاحظ مدى اهتمامه فقط بتسجيل اسماء الرواد عند دخولهم المكتبه اكثر من اهتمامه بمدى استفادة المتردد ومدى حصوله على ما يريد قبل خروجه من المكتبه .لان طالما الموظف عليه اداء واجبه على اكمل وجه يجب ان يكون فى تفكيرة الاول والاخير ان المكتبه تكون ملائمه لالحتياجات المستفيدين .
    وبهذا ممكن ان ترتقى المكتبه حتى وان كانت اشياء بسيطه ولكن لو وضع الموظف اهميه المحافظه على المكتبه والارتقاء بها واشباع احتياجات المستفدين بالتاكيد وان قام باعمال قليله فان كل شى يزيد من المكتبه وكفاءتها واذا كان ارتقاء بالمكتبه هى كل تفكير فى بذل قصارى جهدة فى اثبات نفسه وكفاءته فى الارتقاء بالمؤسسه التى يقوم بادارتها .
    اهم شى ان الموظف او الانسان يكون مقتنع بعمله ان كل عمل او وظيفه فى الحياة لها اهميتها وعنصر اساسى مثل جميع الوظائف الاخرى وبهذا وبدون درايه سوف يقوم بعمله وتحسينه على اكمل وجه .
    انا مكتبى وافتخر

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك يا هبة،هذه اقتراحات وجيهة :)

      حذف
  42. دكتور المفروض نعمل جولات ف المدارس واحنا طلاب وخريجين نوعى امناء المكتبه ونخليهم يدوا الاطفال كتب ويحببوهم فيها انا سالت اطفال قرايبنا انتو بتحبوا ايه ف المكتبه وعيزين يبقى فيها ايه عشان تحبوها قالولى احنا بننزل مش بيردوا يدونا كتب نقراها

    ردحذف
    الردود
    1. كلامهم صحيح، والفكرة ممتازة... ولكن هل سيقبل أمناء المكتبات كلامكم ،إنهم يحتاجون حديثاً عن أهمية دورهم كأمناء مكتبات خاصة للأطفال ، وفي عصر المعلومات .

      حذف
  43. مى المختاااااار30 يونيو، 2012 6:34 م

    احب ايضا ..ان لكل مكتبه يكون ليها دوريه اسبوعيه ...تحصل فيها كل ما هو جديد ...سواء كانت دوريه تقليديه او الكترونيه ! ..
    وان تعلن بها المكتبه عن مناقشات ومسابقات حول كتاب ما !!
    وذلك : للتحفيذ على الاقبال على المكتبات بصفه مستمره ...
    وذلك مع حافز ...ان وجود جوائز من الدوله اى من وزاره التربيه والتعليم ...او من وزاره الثقافه ...
    وان يوجد بكل مكتبه اخصائين حتى لو فى شبكات الانترنت لتعليم كافه الناس ..كيفيه عمل بحث علمي
    عن جداره ومع الاسستفاده من الماده العلميه ..!!
    وذلك يمكن ان نقضى على المكتبات التى تعمل من اجل بيع الكتب فقط ...دن الاهتمام بتوصيل المعلومات والماده العلميه ...اظن ذلك سوف يكون مفيد جدا ..لكافه الناس



    الطالبه :مى المختار
    الفرقه :الاولى
    المشاركه : التانيه
    وشكرا

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا جزيلا اقتراحات ممتازة ،ولكن لا ينبغي أن (نقضى على المكتبات التى تعمل من اجل بيع الكتب فقط) لأن المكتبةlibrary لها دور يختلف عن محلات بيع الكتب bookshops ، كماأن لكل منهم جمهوره ، الجميل أن يزدهر الإثنان لأن المكتبات تشتري من محلات بيع الكتب هذه :)

      حذف
    2. مى المختاااااااار3 يوليو، 2012 4:09 م

      شكرا جدا لحضرتك ...:) ...ولكن ...انا افضل ان اى مكتبه مش تبقى مقتصره على بيع الكتب بس ...يعنى انا افضل انها تفتح المجال للاطلاع والمناقشه بداخلها مش مجرد االبيع والربح المادى فقط .!...
      كانوع من التجديد ...واعتقد انه ده باردوو حيكون حافز للجمهور للاقبال على شراء الكتب ... :)
      يعنى انا افضل ان يوجد صله ما بين المكتبه ومحلات بيع الكتب ...ويكون ليهم دوريه اسبوعيه كما ذكرت من قبل ...طبعا صح جدا جمله حضرتك " الجميل ان يزدهر الاثنان لان المكتبات تشترى من محلات بيع الكتب "
      وطبعا انا أؤيد ذلك اكيييييييييييييد

      حذف
  44. إيـمـان عـزت30 يونيو، 2012 10:08 م

    انا يا دكتورة أماني فكرتي بسيطة جدااا و جاءت من منطلق الواقع المصري من الناحية الإقتصادية أن ميزانية المكتبات في مصر ضئيلة للغاية , ذلك بالإضافة إلى الإقبال على استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة؛ فجاءت فكرتي البسيطة و التي دمجت بين توفير ميزانية المكتبة على المدى البعيد و استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة.
    الفكرة تعتمد في أصلها على ثلاث أشياء حتى يتم تنفيذها؛ و كل شئ سأشرحه بقدر من الإيضاح.
    أولاً : جهاز حاسب آلي يحتوي على هارد ديسك سعته التخزينية عالية.
    ثانياً : سكانر (ماسح ضوئي) سيتم استخدامه مع جهاز الحاسب الآلي.
    ثالثاً : و بدونها لن تقوم هذه الفكرة و هي متخصصون في مجال المكتبات و المعلومات و أيضاً متخصصون في مجال الحاسب الآلي و البرمجة , و أيضا سنحتاج لشبكة الإنترنت.
    هكذا تكون ركائز الفكرة , و في توضيح للفكرة ؛ فإني أقترح : عن طريق استخدام الحاسب الآلي المحتوي على الهارد ديسك ذات السعة التخزينية العالية , و استخدام السكانر (الماسح الضوئي),(و بالتأكيد سنحتاج لأكثر من جهاز للقيام بهذه العملية) سنقوم بالآتي : أولاً: سنقوم بجمع الكتب من المكتبات كلها و نضعها في مكان آمن لا تتعرض فيه لعوامل التلف أو السرقة.
    ثانياً: سنأخذ هذه الكتب و نعمل لها سكان باستخدام السكانر و بالتالي سيتم تنزيل هذه الكتب على الحاسب الآلي.
    و هنا يأتي دور اخصائيي المكتبات و المعلومات لكي يقوموا بعمليات الفهرسة و التصنيف و ذلك تمهيداً لدور اخصائيي الحاسب الآلي و البرمجيات و الذين سيقومون بتحويل الكتب التي أدخلت في شكل صور للحاسب الآلي إلي كتب إلكترونية بصيغة الpdf حتى تكون الكتب في شكل جيد مع وضع hyper links تفيد موضوع الكتاب و وضع صور و لقطات فيديو حية و صوتيات ذلك بالتأكيد إنشاء الله سيجذب القراء , و بعد ذلك سيقوموا بعمل موقع لكل الكتب التي سبقنا و تحدثنا عنها هذا الموقع سيكون فيه كل الكتب و مقتنيات المكتبات على مستوى الجمهورية في شكل إلكتروني مع وضع البرامج المشغلة لهذه الكتب و وضع إمكانية عمل مكتبة خاصة لكل فرد , هذا الموقع سيكون متاحاً للجميع و يتم مراعاة حقوق الملكية الفكرية للمؤلفين بالطريقة الموضحة قانونياً , و سيتم عمل فروع و أقسام للكتب الموجودة على الموقع لكي يكون هذا الموقع سهل الاستخدام و لن يقتصر هذا الموقع على الكتب و مقتنيات المكتبات فقط و لكنه سيتم إدراج كافة مواقع المكتبات الأخرى على مستوى العالم عن طريق عقد اتفاقيات و معاهدات لتبادل الثقافة و المعرفة إضافةً إلى المواقع الإخبارية المحلية منها و الدولية (ليست فقط أخبار عن مجال المكتبات و المعلومات و لكن أيضاً في كافة المجالات) و مواقع التواصل الإجتماعي و عمل استبيان شهري يوضح فيه مستوى أداء الموقع و خدماته و إضافة كافة الفيديوهات التي تصب في مجال التخصص مع عمل قسم خاص يعقد فيه مناقشات بين أخصائيي المكتبات و المعلومات على المستوى المحلي و العربي بل و العالمي أيضاً. ويتم عل هذا الموقع ليكون في أساسه سهل الاستخدام و يتم دعم هذا الموقع أيضاً بأكثر من لغة غير اللغة العربية فهذا هو اساسه. في هذا الموقع سنضع كافة محتوياته قيد الترجمة الفورية لغير القارئين للعربية أو حتى الإنجليزية و سيتم ذلك بسهولة إنشاء الله مع وجود ميزة google translator التي ستتاح من خلال هذا الموقع.
    هذه هي فكرتي , أتمنى ان تنال إعجاب حضرتك يا دكتورة أماني . و أعتذر للإطالة على حضرتك.
    و شكراً

    ردحذف
  45. لو كاخصائى مكتبات ممكن مثلا ف المكتبات وبالاخص مكتبات الاطفال نعمل قسم مسرح داخل المكتبه يتعمل كل فترة مثلا يقوموا باختيار قصه ويقوموا بتمثيلها او للكبار زى شكسبير وكده ويكون مندرج تحت اسم المكتبات وميكون على مستوى اعلى مثلا مسابقات بين المدارس وكده وليها جوائز يحببوا الاطفال ف القراءة والتمثيل

    2

    معمل معرض للكتاب فى الجامعات ف ساحة الجامعه نفسها لان فى ناس مش بيحبوا يدخلوا المكتبه فاهنشجعهم على القراءة ودخول مكتبه الكليه

    ردحذف
  46. اضافه بعض الالعاب فى مكتبات الاطفال لنحببهم ف القراءة والمكتبه متكونش قاصرة على القراءة فقط فاممكن نشغل افلام علميه ف المكتبه
    (((كنت منزله صورة فى المجموعه الرسمية في ميونخ ..،

    زحليقة في المكتبة الجامعية
    ووضيفت الفكره هنا :)

    ردحذف
    الردود
    1. مساحة المكتبه وان تكون المكتبه مساحتها مناسبه

      حذف
  47. أسـتاذتي الـفاضلة أنا من عشاق اللغة العربية ويؤسـفني أنا أيـضا الكـتابة بهذه الطريقة ولكن للأسف الجهاز بالفعل لا يكتب بالعربية ,, لذلك سوف أعيد الكـتابة لحضرتك واسـمـحي لي ان أشكر زميلـتي " هدير مصطفى " لانها هيا اللي ساعدتني في تحويل النص للعربية ( والنص هو كالآتــي ) :

    ممكن انا كمكتبي أعمل حصر للإنتاج الفكري اللي بيتكلم عن الدول اللي دخلت في حروب وقامت بثورات وأصبحت من أهم الدول المتقدمة دلوقتي ,, وأعمله تلخيص وأوزعه في كـل المكتبات العـامة وأعمل إعلانات عن وجوده بحيث يكون متاح لكل الشعـب المصري وبالتالي أشرك كل مصري في صـنع مستقبل بلده لأنه كدا هينظر للأمر بعين الغبطة ويبذل كل جهده عشان يوصل ببلده لأقصى مراحل التقدم ..
    ومن ناحية أخرى ,, أعمل مسابقات وندوات ومناظرات للأطفال والكبار ويكون موضوعاتهم تدور حول النهوض بمصر , وكمان ندوات توعية للناس البسيطة بحيث أفهمهم الوضع السياسي لمصر بطريقة مبسطة وسهلة وهما بدورهم يساعدوا في النهوض بالبلد.

    أسفة لاني بكتب فرانكو بس للأسف الكيبورد مش بيكتـب عربي وأعتذر للإطالة
    (( أماني مـحمد.. الفرقة الثـالثة - مكتـبات ))

    ردحذف
    الردود
    1. إبنتي الفاضلة شكرا لك لإعادة الكتابة ،و شكرا للإبنة هدير لمساعدتك، فاناأيضاً من عشاق اللغة العربية أُم اللغات ولغةأهل الجنة،
      وأحزن كثيراً حين يكتب بعض الشباب كلماتها بحروف غير عربية ،
      ولكن معذرة لأني لم أكن أعرف عذرك.

      طبعاً فكرتك غاية في الروعة فالمكتبة كائن اجتماعي وظيفته التفاعل مع المجتمع وفكرتك لو تم تطبيقها سوف تفيد شعبنا الجميل كثيرا ً

      حذف
  48. إيـمـان عـزت1 يوليو، 2012 11:41 ص

    بما إن الكتب مثلها مثل أي سلعة لا تجذب الإنتباه إلا إذا كانت معروضة بطريقة مميزة , فلما لا نغير شكل و نظام المكتبة ككل . فمثلاً بدلاً ن أن تكون الرفوف شكلها كئيب مستطيلات كئيبة تنفر القارئ , نعمل رفوف دائرية مثلاً و تكون ملونة و تكون فيها أضواء. و لأننا في الإسكندرية نعمل المكتبات مفتوحة ممكن أن تطل على البحر بما أننا في فترة الصيف, و تكون بشكل هندسي جذاب يجذب انتباه الكبار. و بالنسبة للأطفال نعمل لهم مكتبة خاصة بهم تكون فيها كتب مسلية ملونة تفيد و تنمي عقولهم مع إضافة ألعاب تساعدهم على الفهم و تنمي ذكائهم و تزيد من نشاطهم.
    و ممكن لكي نزيد من إقبال القراء على القراءة نعيد عمل الأغلفة للكتب ذات الأغلفة الكئيبة و تصبح أغلفة من نوع جيد ملونة تدل على محتوى الكتاب و نعمل مسابقات و نضع بها جوائز قيمة تكون كتب مفيدة.
    و لأن النظام مطلوب فهذه المكتبة ستكون منظمة كسابقتها و لكنها ستختلف عها في إسلوب العرض من الداخل في المكتبة من الداخل و من الخارج حيث المبنى الإصلي للمكتبة فكلما كان مبنى المكتبة مختلف و مبتكر و ملون و مجهز تجهيزاً جيد يجذب الإنتباه هذا في إعتقادي أنه إنشاء الله سيجذب الناس و يجعلهم يقبلوا على القراءة .

    و شكراً لحضرتك يا دكتورة أماني
    المشاركة الثانية

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لاجتهادك يا إيمان وشكراً للأفكار الجميلة .

      حذف
    2. إيـمـان عـزت3 يوليو، 2012 5:32 م

      شكراً لحضرتك يا دكتورة أماني , حضرتك دائما و أبداً تجعلي منا مفكرين و مبدعين و مؤلفين.
      بارك الله في حضرتك و اعطا الله حضرتك المزيد من الصحة و العافية و النجااااااااح الدائميين.
      اللهم آمــــــيـــــن

      حذف
  49. اعلان نتائج المسابقة امتى ان شاء الله يادكتورة؟؟؟؟؟؟؟

    ردحذف
    الردود
    1. إن شاء الله آخر موعد لتقي الأفكار هو مساءالسبت القادم الموافق 7/7/ 2012 ،وبعدها بيومين إن شاء الله تعلن النتيجة .

      حذف
  50. بالطبع يا دكتورة فاننى عندما اريد ان اعلى من شأن مهنتى فالحل ليس هو ان اوجه نداءات للناس "هيا لتقرؤا الكتب ... الكتب مفيدة "
    ان مثل هذا يعتبر وسيلة ضعيفة وان دلت تدل على التكاسل ولكن من يحب ان تهتم الناس بمهنته,يقدم ادلة على اهميتها وانا كمكتبى واجب على لكى اجعل الناس يحترمون مهنتى اقوم بذلك من خلال افعالى واجتهادى في تطوير المهنة وليس بأقوال فقط .
    فأنا لا ألوم على الناس انهم لا يقرأون,بل بالعكس فأنا ألوم على اخصائي المكتبات (ولكى اكون محددة فى كلامى اقول امناء المكتبات لان ليس جميعهم متخصصون)الذين اهملوا في أداء مهنتهم ولم يعطوها اي اهتمام بل وجعلوا المكتبة منارة االعلم مجرد مخزن ردئ للكتب, فاذا كان امين المكتبة لا يحترم ولا يقدس المكان المتواجد فيه .. فماذا عن الأ خرين؟
    ان المشكلة الحقيقية تكمن فينا نحن المكتبين حيث اننا لا نقوم بأي جهد لكى نجعله واجب على كل الناس احترامنا.
    الناس يا استاذتى الفاضلة في عصر السرعة,عصر الانترنت حيث المعلومات السهلةوالسريعة فلماذا اقرا كتاب ؟
    وفكرتى المتواضعه تهدف لتوصيل المعلومة للقارئ في مكانه في شكل ملخص وميسر وبهذا اجذب انتباه القارئ لان يبحث عن الاصل لكي يستزيد, من ناحية اخرى تكون جذب وتسويق غير مباشر للمكتبة وبالتالي يزيد الاقبال ويقتنع الجميع باهمية الكتب والمكتبة ويدركون اهمية المكتبى الذي بالفعل يملك مفاتيح كنوز المعرفة.
    واعتذر مرة اخري للاطالة
    امانى محمد-الفرقة الثالثة مكتبات

    ردحذف
  51. بارك الله فيكِ يا أماني ؛ إن المشكلة لها أبعاد كثيرة،منها تقصير المكتبيين ومنها نظام التعليم ، ومنها نطام الإعلام ،ومنها التنشئة الأسرية للأبناء، عموماً ينبغي أن نقوم بدورنا قبل أن نطلب من الآخرين القيام بدورهم .

    ردحذف
  52. اساس تنمية مصر هو التعليم وزرع حب الوطن وكيفية العمل للرفع من شأنها وكمكتبى دورى ان ابدأ بنفسى ان اعمل على تحقيق كيانى وشانى بوظيفتى وان اعمل بكل حب لافيد نفسى ومن حولى ثانيا بيان لكل المستفيدين وعبر مواقع الانترنت اهمية الوعى بالتعليم والقراءه لتزيد من وعينا الذى فى النهايه يفيد لتطوير مصر ورفع مستوى الوعى لدى كل مواطن فى مصر يجعلها بالطبع متطوره فى كل الجوانب
    امنية محمد احمد الفرقه التالته مكتبات

    ردحذف
  53. شكرا يا أمنية لمشاركتك وأفكارك

    ردحذف
  54. أذهب إلى مكتبة مدرستي وأعرِّفهم بنفسي وأعرض عليهم خدماتي مجاناً ،وبعد الموافقة أدرس احتياجات هذه المكتبة وأفعل ما أستطيع لمساعدتها إما بمفردي أو بمساعدة زملائي من القسم .
    فهذاأقل واجب وفاءً لمدرستي.

    أحمد محمد الفرقة الثالثة

    ردحذف
  55. فكرتي
    اولا:كتب التي تتكلم عن الحضاره المصريه وتاريخ مصر العظيم يجب ان تكون متاحه في كل المكتبات حتى مكتبات الطفال بشكل
    مبسط.

    ثانيا:توثيق الثوره المصريه بالشكل الصحيح لتوضيح تحضر الشعب المصري بكل فئاته وعرضها على كل دول العالم.

    ثالثا توفير المكتبات في كل حي وعرض افكارها لجلب الافراد من مختلف الاعمار ومش لازم يكون الدخول للاعضاء فقط وانما للكل .

    رابعا:توفير مدرسين في المكتبات لمحو الاميه لتقليل الاميه .

    خامسا:تدريب المكتبيين على اكمل وجه على التعامل مع المسفيدين وفهمهم بسرعه وجعلهم يحبون المجيئ للمكتبه
    فكل وقت.

    سادسا:وعلينا كمكتبيين تثقيف انفسنا ونزيد من معلومتنا حتى نحقق مطالب المستفيدين .

    انا ياسمين محمد عبد المحسن الفرقه الثالثه.

    ردحذف
  56. خلود محى الدين حنفى3 يوليو، 2012 6:53 م

    1-يمكن انشاء مكتبات متنقله فى انحاء الجمهوريه
    2-الاهتمام بالوثائق وانشاء ارشيف وسيط يقلل من مدى تحمل دار الكتب و الوئائق القوميه
    3- تحويل شكل الوثائق من التقليدى الى المصغر او رقمنته اليا
    4- وضع جداول زمنيه
    5- وضع هيكل تنظيمى للادارات فى الارشيف والمكتبه
    6-بناء العديد من المكتبات الحديثه او استغلال المبانى القديمه التى سقطت ملكيتها واصبحت ملك الدوله

    ردحذف
  57. اننا نطور علاقة امين المكتبة بالمستفيد وانا لا افضل لفظ امين مكتبة الاصلح نقول اخصائى المعلومات وهى ان تكون تبادل منفعة انا بقدم المعلومات بناء ع وظيفتى وشرف المهنة يقتضى انى اكون على دراية كاملة بالكتب والمواد الموجودة فى المكتبة

    الطالبه سها ماهر

    ردحذف
  58. ممكن الجامعة توفرنا لنا تدريب اكتر من كده وتعرفنا بالاحتياجات الفعلية لسوق العمل لان احنا بندرس حاجالت ونطلع بعد التخرج نتفاجئ بالواقع

    سها ماهر

    ردحذف
  59. ان الوزارة تهتم بالتنسيق مش معنى ان كلية اداب بتاخد من مجموع قليل ان اى حد يدرس مكتبات وكده القسم ده محتاج حد مثقف وعلى استعداد انه ينمى ثقافته وترفع تنسيق مكتبات شوية ويكون عدد الطلبة اقل من كده دا بعد طبعا الاختبارات اللى هتتعمل قبل دخول القسم


    الطالبه سها ماهر

    ردحذف
  60. السلام عليكم ... انا بقول ان بدل ما احنا بنقعد ف المكتبات نرص كتب وناخد حصص اضافية وان دى تبقه اخرت دراسة ومذاكرة 4 سنين ف دا حرام ممكن انهم يخلوا المكتبات حصة اساسية زى اى مادة وحتى وان كانت ربع ساعة وحتى لو معلهاش درجات ولا بتنضاف للمجموع بس ع الاقل اننا نمهد لهم انهم يعرفوا قيمة الكتب وانه لا يمكن الاستغناء عنها وكمان للافادة للطلبة اللى بعد كده ممكن يتخصصوا مكتبات ... سها ماهر

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك يا سها على الأفكار الجميلة ،وأنا سعيدة أنك استطعتي كتابتها بنفسك في مدونتك :)

      حذف
    2. عزيزتى سها
      اسمحيلى بس اعلق على كلامك .. لان دي تقريبا اللى كنت بتكلم فيه
      فى الموضوع ده بالذات ده دورنا احنا., احنا امناء المكتبات اللى نشغل حصتنا,, نخلى لكل حصة موضوع مثلا اتناقش فيه مع الطلبة.. او اناقش ظاهرة حالية فى المجتمع مع الطلبة , او اعمل مسابقات شهرية قراءة , احسن قصة , احسن تلخيص ..وغير كدة ممكن اعمل مناظرات بين الطلبة واناقش فيها اى ظاهرة او موضوع ممكن يكون مهم بالنسبة للطلبة ..بمعنى اصح اشغل حصتى , بكدة محدش هايقدر يشغلها احتياطى او حتى يلغيها لانها هاتكون حصه مهمة وفعالة للطلبة .. وانا مبدأى عموما ان المكتبة مش بس كتب ..المكتبة حاجات اكتر بكتيير من مجرد مخزن كتب وكل ده يرجع للمكتبى وحده
      اسفة حبيبتى للاطالة بس حبيت اعلق
      زميلتك امانى محمد - الفرقة الثالثة مكتبات

      حذف
  61. ندا منصور
    تكملة فكرتى
    استكمالا لفكرتى
    مساندة دور النشر فى اداء دورها
    حملتى الثانية هى مساندة دور النشر فى اداء دورها وهو وصول الانتاج الفكرى لاكبر قدر من المستفيدين بكافة فئاتهم ولان المثقفين الجمعيين ليس لديهم مشكلة فى الوصصول الى مايحتاجونه فستكون ايضا فكرتى موجهة للفئة المتوسطة وهو بمساندة المكتبات الى افتتحناها فى المصالح الحكومية والخاصة
    هى ان نفتح قناة تواصل بين هذه المكتبات وبين دور النشر المختلفة ونكثف هذه الروابط
    وهى ان نروج للانتاج الفكرى الجديد فى مكاتبنا الجديدة بشرط ان تكون هذه الكتب او الدوريات رخيصة الثمن بحيث يقدر على شرائها كل العاملين فى الموئسسات والمكتبات
    على العلم ان دور النشر لديها موزعين اعلاميين دارسين لكيفية ترويج منتجاتهم ولكنهم ليس لديهم القدرة على الوصول والتعامل مع فئات المجتمع مثل ما نحن درسنا فى الكلية
    وهذا دور المكتبى ان يقدر ان يصل ويعرف احتياجات فئة التى اعمل معها واقدر مستوياتهم الاجتماعية وعندى القدرة على توصيل المعلومات وتعريفهم بيها

    ردحذف
  62. خلود محى الدين حنفى4 يوليو، 2012 3:41 م

    ا- الاهتمام باخصائى المعلومات من كافه النواحى الماديه والمعنويه
    2- انشاء نقايه للمهنين ومحاوله حل مشاكلهم ونطوير انفسهم
    3- تخصيص جهه تقوم بالاشراف على المكتبات وقصور الثقافه

    ردحذف
    الردود
    1. ندا منصور
      زميلتى خلود اكتبى فكرتك فى تعليق منفصل وليس فى رد على فكرتى الخاصة وشكر

      حذف
    2. خلود محى الدين حنفى4 يوليو، 2012 6:35 م

      شكرا لكى على هذه التنبيه انا اسفه جدا على ذلك ربما العجاله هى التى جعلتنى اكتب فى فكرتك الخاصه وانا اسفه جدا ارجو قبول الاعتزار وشكرا

      حذف
    3. العفو على ايه معلش ولا يهمك

      حذف
    4. أفكار جميلة يا خلود وتحقيها غاية في الأهمية ،
      ولكني أبحث عن أفكار بسيطة تستطيعين تنفيذها بنفسك

      حذف
  63. اولا السلام عليكم
    ثانيا:فكرتى بسيطة جدا ومتواضعة كانت دائما فى خاطرى والأن سنحت لى الفرصة لأكتبها
    أن أمين المكتبة هو من أحدى العوامل الرئسية التى تساعد على التردد على المكتبة والأستفادة منها بشكل أو أخر أو النفور منها وتجنبها
    ومع ذلك نجد بعض امناء المكتبة يتعاملون بغلظة وجفاء مع المستفدين
    ولقد سمعت أكثر من مرة من بعض الطلاب فى المدراس الأبتدائية أنهم لا يريدون الذهاب الى المكتبة بسبب امين المكتبة يتعامل معهم بشىء من الغلظة والشدة دون سبب! كما أنه دائما يقشر عندما يراهم!
    وحتى من طلاب الجامعة يتجنبوا الدخول الى المكتبة بسبب عدم اللأهتمام و الفتور من جانب أمين المكتبة ولقد رأيت ذلك بعينى فى أحدى المكتبات وجدت عدم أهتمام غير عادى بالمستفدين!
    أنا لا أعمم على كل أمناء المكتبة ولكن للأسف يوجد الكثير وخاصة فى المكتبات المدرسية!
    ولــــــــــــــــذلك أتمنى ان يكونوا أمناء المكتبة أكثر ودا مع المستفدين بشكل عام والطلاب فى المراحل المدرسية الاولى بشكل خاص لأن تلك المرحلة تترسخ أفكار الطلاب ويبدأ فى أخذ الأنطباع عن الأشياء!
    اتمنى أن يكون أمين المكتبة بشوش أمام كل المستفدين مرحبا بهم ومهتم بما يريدون لأن اساس مهنة أمين المكتبة هى حب مساعدة الأخرين والأهتمام بهم ويتعاون معهم تعاون كلى حتى يصلون لما يريدون بالظبطو أكثر

    ردحذف
  64. وفكرتى الثانية فقد طبقت بالفعل فى أحدى مكتبات المدراس الأبتدائية ولكنى أتمنى ان تتطبق فى كل مكتبات المدراس من المرحلة الابتدائبة حتى الثانوي
    فى حصة المكتبة ممكن للمكتبة ان تستضيف الطلاب بتقسيمهم لمجموعات والمكتبة تعرض سريط كاسيت يروى قصة هادفة ومفيدة تكون شيقة وتتناسب مع أعمارهم وبعد سماع القصة
    أمين المكتبة يطلب من كل طالب أن يكتب فى ورقة ماذا استفاد من هذة الفصة وما الهدف منها
    وبعد ذلك يبدا سريعا أمين المكتبة بمناقشة الأفكار واستخلاص نتائج مفيدة تساعد فى أرتقاء أفكارهم

    ردحذف
    الردود
    1. فكرة ممتازة يا استاذة أميرة ،ولكن ماذا يمكنك أن تفعلي أنت شخصياً لبلدك من خلال تخصصك؟

      حذف
  65. إسراء عُمر يس6 يوليو، 2012 6:14 م

    إستئذاناً من صديقتي إيـمـان عـزت ، و إعجابي بفكرتها ؛ فإن فكرتها ممتازة جداً.
    و لكي أُعلم المستفيد بالخدمات التي تقدمها من خلال فكرتها و خصوصاً المستفيدين الذين يزورون المكتبة لأول مرة ستقوم المكتبة بتقديم جولات إرشادية لمدة قدرها خمسةً و أربعون دقيقة، و سوف تتناول الجولة الخدمات و الأنشطة التي تقدمها المكتبة إلى المستفيدين و كيفية استخدام موقع المكتبة و أن تقدم المكتبة دورات تدريبية للمستفيدين تشتمل على : تعليم المستفيد كيفية القراءة السريعة للمصادر الإلكترونية و المطبوعة ، و كيفية استخدامها لأن معظم الناس يعرفون أن مصادر المعلومات هي كتب فقط ! و يجهلون أن هناك مصادر أخرى مثل الدوريات و الأقراص الدمجمة و المخطوطات و الوثائق الأرشيفية ... إلخ، فهم يجهلون أهمية القوادم و الخواتم في الكتب , ولا يعلمون كيفية استخدام الدوريات.
    و نقدم دورة لتعليم المستفيد كيفية استخدام تكنولوجيا المعلومات مثل : I phone, I pad, E-reader, E-papers,... إلخ.
    و بما أن تكنولوجيا المعلومات في تطور مستمر فهذه لابد و من الضروري أن تُعد لها دورات عن بُعد.
    و أيضاً دورة تتناول فيها مبادئ علم الإستخلاص و دورة اخرى تتناول كيفية إعداد بث مدرسي أو أكاديمي و سيكون للمكتبة ال citation الخاص بها.
    الطالبة : إسراء عُمر يس
    الفرقة الأولى ، قسم المكتبات و المعلومات

    ردحذف
  66. انا بقول ان الجامعة تحذف المواد التمهيدية اللى ملهاش لزمة ومش بتفيد الطالب ونعوضها بمواد تخصص بحيث يوصل الطالب للفرقة التالتة وهو متمكن انى ممكن اسيبه ف المكتبة بدون توجيه واللى بيحصل اننا بنتعلم التخصص لما بنتخرج ونشتغل وليس فترة دراستنا بالجامعة... سها ماهر

    ردحذف
    الردود
    1. مع احترامي لرأيك يا سها وأهمية معايشة واقع المكتبة إلا أن دراسة مواد خارج التخصص تعطيك خلفية معرفية تساعدك على اداء الخدمة المكتبية المتميزة للمستفيدين بشتى تخصصاتهم :)

      حذف
  67. فكرة اخرى ...
    ممكن ننظم ايام للقراءة مثلا زى مهرجان القراءة للجميع .. تقوم بيه المكتبة كل شهر مثلا ويشارك فيه كل افراد المؤسسة سواء كانت شركة فيشارك فى مهرجان القراءة جميع العاملين واولهم الرؤساء وروؤساء الاقسام لتشجيع العمال الصغار على القراءة , وايضا المدرسة او الكلية او اى مؤسسة تحتوى على مكتبة او ارشيف , وبذلك يعتبر نشاط اجتماعى ترفيهى بالمؤسسة يشجع العاملين على الثقافه والتعاون
    امانى محمد - الفرقة التالتة مكتبات

    ردحذف
  68. سها ماهر .... تقوم الحكومة بعمل حملات اعلانية من خلال وسائل الاعلام لتوعية الافراد باهمية المكتبات وقيمتها حيث اننا لن نستطيع ان نؤدى عملنا فى مجتمع يضطهدنا ولا يعترف باهميتنا بعد ذلك نقوم بتادية عملنا كمكتبين

    ردحذف
  69. سها ماهر .... دورى كمكتبى توعية باهمية الحضور الى المكتبات للاستفادة منها اكثر من الاتجاه الى الانترنت

    ردحذف
  70. سها ماهر ... بالنسبة للى بيقول ان المكتبات ليس لها قيمة مع التطور التكنولوجى وعصر المعلومات فانه لا يمكن الاستغناء عنها ولم ولن تندثر قيمة المكتبات فابسط شئ ان مواقع الانترنت قد حصلت عن المعلومات من الكتب الموجودة بالمكتبات وليس من فراغ...... الفرقة الثالثة

    ردحذف
  71. سها ماهر .... تحتاج المكتبات الى اثبات وجود حيث انه لا بد من تدعيم وجود المكتبات لخدمة من لا يجيد استخدام الحاسب الالى فضلا عن وجود الامية فى مناطق كبيرة والامية ليست الامية القرائية فقط وانما الامية التكنولوجية ايضا ..... لذا فنستطيع ان نتحمل اندثار مهنتنا فى مصر فى حالة ما تم القضاء على الامية والتخلف والجهل واغلاق المدارس والاعتماد على الانترنت فى هذة الحالة نستطيع ان نقول ليس للمكتبات قيمة ولكن فى مصر فهذا مستحيل

    ردحذف
  72. سها ماهر ... تقوم الدولة بايجاد ميزانية لانشاء المكتبات العامة وتخفيض تكلفة الكتب حيث سبب لجوء الناس للانترنت هو ارتفاع اسعار الكتب ... والمعرفة وحدها لا تكفى فما الفائدة بمجتمع يدرس ويقرا كثيرا ولكن لا ينتج فلابد من التطبيق والاستعداد والعمل

    ردحذف
  73. سها ماهر .... انا كاخصائى مكتبات اطلب من المسئولين فى العمل والموسسة ان يوفر لى انواع كثيرة من التدريب واقتراح حلول وطرحها نحو الافضل
    الفرد نفسه يقوم بمحو اميته المعلوماتية لمواكبة التكنولوجيا
    عمل نقابة تضم المكتبين وتوقير التواصل معها ومع المكتبات ف الدول الاخرى واعمل جيد من وجود جمعية المكتبات المصرية والتى تضم مهنين وتقوم بعمل المؤتمرات وتجميع اكبر قدر من المكتبين

    ردحذف
  74. سها ماهر .... توفير اكبر قدر من المكتبات الرقمية المتاحة على الانترنت وذلك لان جميع المستفيدين لا يمكن الوصول الى المكتبات نظرا لضيق اوقاتهم وبعد المكتبة عنهم وصعوبة المواصلات ومعايير الاعارة وعدم وجود قاعات مكيفة للاطلاع يجعل الانترنت وسيلة سهلة للحصول على المعلومات

    ردحذف
  75. أفكارك كلها جميلة يا سها، ولكن المطلوب هو فكرة بسيطة تستطيعين القيام بها بنفسك من خلال تخصصك لخدمة بلدك :)

    ردحذف
  76. فاضل قد ايه على اعلان النتيجة

    ردحذف
  77. النتيجة امتى يادكتورة امانى؟؟؟؟؟؟؟؟

    ردحذف
  78. أبنائي الأحباء ، تم –بحمد الله - التحكيم بين المتسابقين على الأسس المحددة سلفاً في إعلان المسابقة وهي:
    1- وضوح الفكرة
    2-قابليتها للتطبيق ( أي سهولة تطبيقها بواسطة المتسابق )
    3-إسهامها الحقيقي في نهضة مصرفي المرحلة الحالية.

    (المركز الأول)

    1-أماني محمد- الفرقة ثالثة
    ممكن انا كمكتبي أعمل حصر للإنتاج الفكري اللي بيتكلم عن الدول اللي دخلت في حروب وقامت بثورات وأصبحت من أهم الدول المتقدمة دلوقتي ,, وأعمله تلخيص وأوزعه في كـل المكتبات العـامة وأعمل إعلانات عن وجوده بحيث يكون متاح لكل الشعـب المصري وبالتالي أشرك كل مصري في صـنع مستقبل بلده لأنه كدا هينظر للأمر بعين الغبطة ويبذل كل جهده عشان يوصل ببلده لأقصى مراحل التقدم ..
    ومن ناحية أخرى ,, أعمل مسابقات وندوات ومناظرات للأطفال والكبار ويكون موضوعاتهم تدور حول النهوض بمصر , وكمان ندوات توعية للناس البسيطة بحيث أفهمهم الوضع السياسي لمصر بطريقة مبسطة وسهلة وهما بدورهم يساعدوا في النهوض بالبلد.

    2- ياسمين محمد عبد المحسن الفرقه الثالثة
    1- إتاحة الكتب التي تتكلم عن الحضاره المصريه وتاريخ مصر العظيم في كل المكتبات حتى مكتبات الطفال بشكل مبسط.

    -توثيق الثوره المصريه بالشكل الصحيح لتوضيح تحضر الشعب المصري بكل فئاته وعرضها على كل دول العالم.

    - توفير المكتبات في كل حي وعرض افكارها لجلب الافراد من مختلف الاعمار ومش لازم يكون الدخول للاعضاء فقط وانما للكل .

    -توفير مدرسين في المكتبات لمحو الاميه لتقليل الاميه

    -تدريب المكتبيين على اكمل وجه على التعامل مع المسفيدين وفهمهم بسرعه وجعلهم يحبون المجيئ للمكتبه
    فكل وقت.

    سادسا:وعلينا كمكتبيين تثقيف انفسنا ونزيد من معلومتنا حتى نحقق مطالب المستفيدين .

    3-منة الله يحي :
    تبادل الخبرات بين الطلبة والخريجيين مقابل شئ مادى كدفع مبلغ بسيط من المال او كعمل تطوعى

    انا لو امينة مكتبة اعمل لوحات فيها صور ورسوم مع بعض المعلومات القيمة فاحيانا الصور لو حتى موجودة فى كتاب دى بتخلى الطالب سواء طالب مدرسى او جامعى فى اكتساب المعلومة اكتر من اكتسابها فى الكتب العادية

    4-سارة عباس :
    تحويل الاكتشافات العلمية إلى قصص ، مثل اكتشاف الجاذبية بدات بتفاحه فا ممكن نحولها لقصه ونمى قدرتهم ونخلى الاطفال يفكروا ف اى شىء قدامهم انه ممكن يعمل قانون او يغير مصر عالم فكرة مبدائيه :)
    - ترميم الكتب القيمه القديمه وتجديدها بكل شىء فيها دون تغير اى شىء ليستفاد منها اكبر قدر من المستفيدين
    مكن يادكتور نضيف ف المكتبة فكرة ان كل واحد يقرى كتاب يقوم بتلخيصه وتوزيع الهدايا على التلخيص الجيد للاطفال والكبار واعطائهم هدايا كتب وغير كتب ومسابقات لاحسن تلخيص لكتاب فاده هيشجعهم يركزوا اكتر ف القراءة ويتعمقوا ف موضوع الكتاب sara abbas :)
    ممكن نعمل جولات ف المدن الفقيرة اللى فيها اطفال ميعرفوش القراءة والكتابه ممكن نساعدهم ف القراءة والكتابه تحت شعار المكتبييبن لتطوير المجتمع المدنى
    ف كل مكان فى موزع جرائد ممكن احنا نجمع الكتب الى عندنا والى مش محتاجنها وندهاله على اساس اى حد يحب يقرى كتاب مجانا يقدر ياخدها منه ببلاش ويكون اعاره منه والناس اكيد هيرجعوها عشان غيرهم يستفيد ممكن لو مثلا بتاع الجرائد عايز فلوس احنا ممكن نقوله انه على كل كتاب اعرفه جنيه واحد بس على اساس انه يكسب برضه وف كل فتره نجمع كتب ونديهاله

    5-أحمد محمد الفرقة الثالثة
    أقوم بتعليم أصدقائي وأقاربي من غير المتخصصين في المكتبات " الخطوات الست الكبارbig6 " حتى يستطيعوا البحث عن المعلوامت بشكل مناسب ويقيموها ويستفيدوا منها في حياتهم ،
    أذهب إلى مكتبة مدرستي وأعرِّفهم بنفسي وأعرض عليهم خدماتي مجاناً ،وبعد الموافقة أدرس احتياجات هذه المكتبة وأفعل ما أستطيع لمساعدتها إما بمفردي أو بمساعدة زملائي من القسم .
    فهذاأقل واجب وفاءً لمدرستي.

    ردحذف
  79. ((المركز الثاني))

    1-أيمن منصف
    مكتبة كلية الاداب اجد انها تحتاج الى تصميم فيديو بطريقة شيقة يحتوى على انواع المصادر القيمة التى تحتويها المكتبة + فتح باب الاستعارة والاشتراك بمبالغ رمزية يمكن الاستفادة من هذه الموارد فى تطوير المكتبة ذاتيا دون اللجواء اللى الميزانية.

    2-أحمد إلهامي
    المجتمع الحالى لايحتاج الى مكتبات ماديه و لكنه يحتاج الى :
    أ- وعى بداخل المستفيد نحو القرأه واهميتها.
    ب- اتقان المستفيد للوسائل التكنولوجيه

    3-مي المختار
    إجراء التعديلات اللازمة في المكتبات العامة لاستقبال روادها من فئة "ذوي الاحتياجات الخاصة " ، بحيث تشمل هذه التعديلات كافة الأضلاع المكونة لمثلث مرفق المعلومات وهي : ضلع المبنى المجهز ، ضلع المقتنيات الحديثة المطلوبة ، وضلع العمالة المدربة ، وذلك بما يتناسب وكم ونوع خدمات المعلومات المقدمة لهم

    4-سها ماهر
    اننا نطور علاقة امين المكتبة بالمستفيد وانا لا افضل لفظ امين مكتبة الاصلح نقول اخصائى المعلومات وهى ان تكون تبادل منفعة انا بقدم المعلومات بناء ع وظيفتى وشرف المهنة يقتضى انى اكون على دراية كاملة بالكتب والمواد الموجودة فى المكتبة
    دورى كمكتبى توعية باهمية الحضور الى المكتبات للاستفادة منها اكثر من الاتجاه الى الانترنت

    ردحذف
    الردود
    1. احمد الهامى الفرقه الاولى دادخل تانيه بعون الله12 يوليو، 2012 2:56 م

      الحمد لله انا لاقيتنى هيه هيه ف ليحيا مجتمع المكتبيين للنهوض بالامه

      حذف
    2. مى المختاااااااار12 يوليو، 2012 5:28 م

      مبرووك عليا ...وعلى زمايلى .....هيييييييييييييييييييييه هيييييييييييييييه
      ميرسى ...بجد شكرا يا دكتوره امانى ...يا خلاثي دى تانى مره اكسب فيها ...:)
      هيييييييييييه

      حذف
  80. ((المركز الثالث)):

    1-أمنية محمد احمد - الفرقه التالته مكتبات
    أساس تنمية مصر هو التعليم وزرع حب الوطن وكيفية العمل للرفع من شأنها وكمكتبى دورى ان ابدأ بنفسى ان اعمل على تحقيق كيانى وشانى بوظيفتى وان اعمل بكل حب لافيد نفسى ومن حولى
    ثانيا بيان لكل المستفيدين وعبر مواقع الانترنت اهمية الوعى بالتعليم والقراءه لتزيد من وعينا الذى فى النهايه يفيد لتطوير مصر ورفع مستوى الوعى لدى كل مواطن فى مصر يجعلها بالطبع متطوره فى كل الجوانب



    2-أحمد شاكر
    ممكن نعمل الارشيف الوطني في قاعده بيانات ونربط بيها كل الوزارات والشركات الحكومية وبكده هنتقدم بشكل اسرع


    3-باسم بدر

    توعية النشء بأهمية المؤسسات مثل الارشيفات والمكتبات مع ذكر امثله واقعية مثل الدول الاوروبيه مثل فرنسا
    تعليم الكبار والصغار على استخدام التكنولوجيا وتطويعها في جلب المعلومات ،
    الاهتمام بالتعليم وتدريس علم المكتبات فى المدارس حتى يعرف الاطفال مدى اهميه ذلك العلم فى بناء مجتمعهم وحث الاطفال منذ الصغر على القراءه

    4-ندا محمد محمود
    جمع اكبر قدر من زملائى الخريجين والطلبة ايضا ممن يرديون المساعدة من الطلبة الذين لم يتخرجو بعد او الذين تخرجو
    وننزل الشوارع والميادين والمصالح الحكومية
    ونقوم بعمل استمارات يملأها المواطنين وحتى الطلبة بنوعية الكتب التى يحبونها ويفضلونها
    ثم نقوم بجمع تبرعات لعمل مكتبة صغيرة فى كل مصلحة حكومية او خاصة ونقوم بعمل مكتبة تحوى كتب المفضلة لهم مع محاولة تعريفهم بالكتب الموجودة والتى تخدم المجتمع وبكدا نكون قدرنا نوصل للطبقة المتوسطة التعليم فى بلدنا وسعدناهم يقرأو ويستافدو فى كل مجالات حياتهم
    5-نونا
    حمله توعيه العشوائيات لان المكتبه في الاماكن دي هتبقي بمثابه مدرسه ليهم
    بما إن الكتب مثلها مثل أي سلعة لا تجذب الإنتباه إلا إذا كانت معروضة بطريقة مميزة , فلما لا نغير شكل و نظام المكتبة ككل . فمثلاً بدلاً ن أن تكون الرفوف شكلها كئيب مستطيلات كئيبة تنفر القارئ , نعمل رفوف دائرية مثلاً و تكون ملونة و تكون فيها أضواء. و لأننا في الإسكندرية نعمل المكتبات مفتوحة ممكن أن تطل على البحر بما أننا في فترة الصيف, و تكون بشكل هندسي جذاب يجذب انتباه الكبار. و بالنسبة للأطفال نعمل لهم مكتبة خاصة بهم تكون فيها كتب مسلية ملونة تفيد و تنمي عقولهم مع إضافة ألعاب تساعدهم على الفهم و تنمي ذكائهم و تزيد من نشاطهم.
    6-إيمان عزت
    لكي نزيد من إقبال القراء على القراءة نعيد عمل الأغلفة للكتب ذات الأغلفة الكئيبة و تصبح أغلفة من نوع جيد ملونة تدل على محتوى الكتاب و نعمل مسابقات و نضع بها جوائز قيمة تكون كتب مفيدة.
    و لأن النظام مطلوب فهذه المكتبة ستكون منظمة كسابقتها و لكنها ستختلف عها في إسلوب العرض من الداخل في المكتبة من الداخل و من الخارج حيث المبنى الإصلي للمكتبة فكلما كان مبنى المكتبة مختلف و مبتكر و ملون و مجهز تجهيزاً جيد يجذب الإنتباه هذا في إعتقادي أنه إنشاء الله سيجذب الناس و يجعلهم يقبلوا على القراءة .
    7-إسراء عمر يس
    أن تقدم المكتبة دورات تدريبية للمستفيدين تشتمل على : تعليم المستفيد كيفية القراءة السريعة للمصادر الإلكترونية و المطبوعة ، و كيفية استخدامها لأن معظم الناس يعرفون أن مصادر المعلومات هي كتب فقط

    8-مي أحمد
    الاهتمام فى المدرسة بحصة المكتبة ونعلم فيها التلاميذ ازاى يستخدمو المكتبة وايه اهمية القراءة ليهم وازاى يستفادو بالكتب انها تنمى ثقافيتهم ويستخدمو الكتب كمراجع فى الدراسه


    9- أميرة يحي أنور
    فى حصة المكتبة ممكن للمكتبة ان تستضيف الطلاب بتقسيمهم لمجموعات والمكتبة تعرض شريط كاسيت يروى قصة هادفة ومفيدة تكون شيقة وتتناسب مع أعمارهم وبعد سماع القصة
    أمين المكتبة يطلب من كل طالب أن يكتب فى ورقة ماذا استفاد من هذة الفصة وما الهدف منها
    وبعد ذلك يبدا سريعا أمين المكتبة بمناقشة الأفكار واستخلاص نتائج مفيدة تساعد فى أرتقاء أفكارهم
    10-خلود محي الدين
    انشاء دورات تدريبيه للمستفدين لتدريبهم كيفيه الحصول على المعلومات الصحيحة وكيفيه البحث على شيكه الانترنت
    - انشاء برامج تثقيفيه وعرضها بكافه الصور التعليميه
    -عمل دعايات كافيه لاهميه المعلومات والقراءه والبرامج التدريبيه

    ردحذف
    الردود
    1. خلود محى الدين حنفى12 يوليو، 2012 10:49 م

      الحمد لله والف مبروك للفائزين وشكرا جدا يا دكتوره ربنا يبارك فيكى

      حذف
    2. الحمد لله وشكرا لمشاركاتكم وأفكاركم الرائعة ، أعانكم الله تعالى على تطبيقها وخدمة الوطن والتخصص:)

      حذف
  81. شكراً لكل من شارك معنا، ومبروك للفائزين .
    يتم -بإذن الله تعالى توزيع الجوائز يوم الخميس الموافق
    19 / 7/ 2012 في تمام العاشرة والنصف صباحاً بحضور الأستاذة الدكتورة غادة عبدالمنعم موسى أستاذ ورئيس قسم المكتبات والمعلومات .

    ردحذف
    الردود
    1. احمد الهامى الفرقه الاولى دادخل تانيه بعون الله12 يوليو، 2012 2:46 م

      :( مع الاسف تانى مره اشارك ف مسابقه مكسبش يكفينى شرف المحاوله

      حذف
  82. أنت من الفائزين بالمركز الثاني ، راجع النتائج بعناية :)

    ردحذف
  83. إيـمان عـزت12 يوليو، 2012 4:35 م

    شكرااااااااااااااااااااااً لحضرتك يا دكتورة أماني , حضرتك تجعلي منا مفكرين و تساعدينا على ان نبدع و نفكر , أنا فرحااااااانة بجد جدااااااً ليس فقط لأني فزت و لكن لأني أكتشفت في نفسي قدرات جديدة .
    في هذه المسابقة تولد لدي أفكار كثيرة جدااااً و مختلفة :)
    باااااااارك الله في حضرتك. بجد مهما أكتب لا أستطيع أن أعبر عن ما في داخلي لحضرتك من احتراااااااااااااااااااااااااااااااااااام و حب و تقدير لحضرتك.

    ردحذف
  84. بارك الله فيك ابنتي الحبيبة إيمان ، هذه هي الجائزةالحقيقية والهدف من المسابقة: أن أراكم سعداء، و أن تكتشفي ما بداخلك من كنوز مدفونة ، وأرجو لك ولكل زملاءك مستقبلاً باهراً إن شاء الله وعطاء فيَّاض لبلدنا الحبيب مصر :)

    ردحذف
  85. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    فى الحقيقة المسابقة رائعة ومفيدة جداً ويحتاج كل عنصر من عناصر المسابقة والأفكار الرائعة التى شارك بها المتخصصين الجُدد فى المجال إلى التحليل والإستثمار الجيد فهناك أفكار رائعة ومفيدة جداً

    وكانت عندى فكرة صغير أتمنى أن تطبق فعلاً فى المكتبات سواء العامة أو المدرسية أوالجامعية وهى علاج المستفيدين بالقراءة ( هذا ما يتمناه أستاذنا الفاضل الأستاذ الدكتور شعبان عبدالعزيز خليفة من خلال نظرية العالج بالقراءة) بحيث يكون هناك جيل متكامل من المتخصصين فى عملية العلاج بالقراءة بجوانبها المختلفة متواجدون فى جميع المكتبات الموجوده فى مصرنا الحبيبة ، وبالتالى سوف يؤدى هذا إلى علاج معظم الأمراض النفسية تؤثر سلباً على أبناء الشعب المصرى ، وبالتالى إذا تخلص أبناء الشعب المصرى من الأمراض النفسية سوف يؤدى كل فرد من أفراد الشعب عمله ودراسته وما هو مطلوب منه على أكمل وجه وبالتالى سوف يعود هذا بالإيجاب على مصرنا الحبيبة .

    ردحذف
  86. فكرة متميزة يا أستاذ عبد الرحمن ، شكرا لمشاركة، ولكننا في حاجة لفريق مدرب منالمعالجين بالقراءة منخريجي قسم المكتبات، وأقسام علم النفس والاجتماع

    ردحذف
    الردود
    1. الحمد والشكر لله ثم لاساتذتى الاجلاءعلى فوزى بهذه المسابقة
      اشكرك جزيلا دكتورة امانى فهذا خلاصة تدريسك لنا وحضرتك تعلمين كم حبى لكى واعتبارك قدوة حسنة لى ...
      اسمحولى اعقب على فكرة الاستاذ عبد الرحمن
      هى فكرة هايلة ..وياريت لو يكون فى شعبة داخل القسم لتدريس العلاج بالقراءة مما سيزيد من قيمة القسم واعلاء شأنه مما يساعد الناس ايضا على العودة للقراءة وحبها والاهتمام بها ..وحقيقة ارجو تنفيذ هذه الفكرة لما بها من افاده كبيرة للمجتمع وللناس كافة ..
      امانى محمد - قسم المكتبات والمعلومات - الفرقة الثالثة

      حذف
    2. شكرا لك يا أماني لكلماتك الطيبة وتعليقك ، ولولا أنك أرض طيبة لما تلقيتي البذور الطيبة التي نحاول غرسهاأنا وزملائي في القسم .
      بخصوص العلاج بالقراءة هو يدرس بالفعل في مرحلة الدراسات العليا،وهناك كتاب للأستاذ الدكتور شعبان عبدالعزيز خليفة بنفس العنوان ، ماأن هناك كتب ومقالات إلكترونية مجانية عبر الإنترنت بالإنجليزية تجدينها من خلال البحث بمصطلح bibliotherapy

      حذف
  87. اشكرك استاذتى الفاضلة وجزاكى الله خيرا بكل ما تقدميه لطلابك وطالباتك
    من الجبد طبعا انه موجود بمرحلة الدراسات العليا ولكن اذا عمم فى القسم سبزبد من اهميته وسيهتم الجميع بعلاج نفسه بالقراءه قبل ان يذهب الى اى طبيب وهذا هو ما قصدته .. لانه ليس كل الناس تلتحق بالدراسات العليا ولكن الكثير يلتحقون بقسم المكتبات والمعلومات وبدورهم بعد انهاء الدراسة فى القسم بمكنهم ان ينقلوا اهمية العلاج بالقراءة فى المؤسسه التى سوف يعملون بها سواء كانت مدرسة او جامعه او اى مؤسسه اخرى..
    الطالبة/امانى محمد عبد الغفار - قسم مكتبات ومعلومات -الفرقه الثالثة

    ردحذف
    الردود
    1. بالفعل هذه فكرة رائعة من الزملية الفاضلة أمانى ، أتمنى أن يتم التدريس فعلياً فى المراحل الجامعية الأولى ، ومن الملاحظ الأن ظهور ما يسمى بالعلاج بالدراما (رغم تواجده منذ فترة كبيرة) إلا أن الإهتمام به نشط فى هذه الأونة الأخيرة ، والتجربة اللبنانية فى علاج المسجونين بالدراما لاقت نجاحاً كبيراً أتمنى أن يجد العلاج بالقراءة نفس الطريق ....

      حذف
    2. شكرا أستاذ عبد الرحمن للإضافةالقيمة والتعليق .

      حذف
    3. الإبنة الفاضلة/ أماني محمد عبد الغفار ،شكرا لكلماتك الطيبةواقتراحك الجميل؛
      نعم أنا أتفق معك ؛والحقيقة أنا أقوم بالتنويه عن موضع العلاج بالقراءة -لإدراكي لأهميته- من خلال المقالات التي أقوم بتدريسها في مقرر"النصوص المتخصصة بلغات أجنبية" .

      حذف
  88. جزاكى الله خيرا يا دكتورة واعانك على الخير دائما ..
    ابنتك /امانى محمد

    ردحذف
    الردود
    1. آمين ،وإياكِ ،وكل عام وانتِ بخير:)

      حذف
  89. كيف يمككنني تقديم مشروعي

    engineermostafa1992@gmail.com
    ارجو الرد علي الايمل

    ردحذف