Welcomre to the Alexandria library science department Blog

مرحبا بحضراتكم في المدونة الرسمية لقسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية،و كم تسعدنا مساهماتكم وتعليقاتكم****تمنياتنا للجميع بعام دراسي موفق إن شاء الله

الجمعة، فبراير 22، 2013

شباب ناجحون في مجال المكتبات والمعلومات يُفصحون عن أسرار نجاحهم



حرصاً على توعية الطلاب وتحفيزهم للمزيد من التفوق، ورفع الروح المعنوية لديهم وتنمية انتمائهم للتخصص ؛ فضلاً عن فتح الآفاق أمامهم للفوز بالوظائف المناسبة بعد التخرج ؛
يسر قسم المكتبات والمعلومات بجامعة الإسكندرية أن يعلن عن أولى ندوات هذا الموسم الثقافي وهي بعنوان:  
"ناجحون في مجال المكتبات والمعلومات يُفصحون عن  أسرار نجاحهم"  ،
 يتحدث فيهاكل من :  أ.د. غادة عبد المنعم موسى رئيس القسم، و د. أماني الرمادي ود نهال فؤاد مقرِّرا اللجنة الثقافية بالقسم ، بالإضافة إلى نخبة مختارة من   المتميزين في الحياة العملية في المجال وهم :

v              أ.محمد عبد الحميد زكي: منسق أعضاء الفهرس العربي الموحد بالقاهرة  .

v               أ. غدير مجدي عبد الوهاب : طالبة الدكتوراه في مجال المكتبات والمعلومات ، وأخصائي الخدمة المرجعية سابقاً بمكتبة الإسكندرية، ومؤسس أول دليل عربي للدوريات الإلكترونية العربية "DFAJ"

ومؤسس مدونة "أدوات المكتبي المعاصر Modern Librarian Tools"  
وأحد المحررين بمنتدى "المكتبات المزدهرة
Libraries Thriving: A Collaborative Space for E-Resource Innovation



v              أ. عبد الرحمن ابراهيم سيد : المعيد بقسم المكتبات جامعة الأزهر .



v              أ.أحمد حسين الجريتلي :أخصائي تكنولوجيا المعلومات بشركة فودافون، وطالب الماجستير بشعبة تكنولوجيا المعلومات بالأكاديمية العربية للدراسات .

حيث يتحدث كلٌ من الضيوف الكرام حول ثلاث نقاط رئيسة:
أ-أبرز التحديات التي واجهته بعد التخرج.
ب- أبرز فرص العمل التي أتيحت له.
ج-كيف واجه التحديات حتى وصل إلى ما هو عليه الآن .
ثم يختم بنصيحة لطلاب وخريجي قسم المكتبات والمعلومات .

يسرنا تشريف حضراتكم يوم  الخميس  28 فبراير  في تمام الساعة  الثانية ظهراً  بقاعة الندوات بالكلية .

هناك 23 تعليقًا:

  1. ما شاء الله حقا إنها أرض و بلد أم الدنيا .
    وخاصة الأستاذة الدكتورة المباركة : مجدي غدير عبد الوهاب . أستاذة متميزة ولها حضورها الدائم وفي كل المجالات .
    بارك الله في جهدها .

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لحضرتك استاذ حسني ، فالأستاذة غدير دائماً متألقة بأنشطتها الجادة والمفيدة .

      حذف
    2. شكراً جزيلاً أستاذ حسني، بارك الله في حضرتك.

      حذف
    3. شكراً جزيلاً أستاذتي ومعلمتي الفاضلة دكتورة أماني، بارك الله في حضرتك.

      حذف
  2. محمد عبد الحميد زكي24 فبراير، 2013 12:52 م

    الأستاذة الفاضلة د. أماني
    أود أن أشكر سيادتكم جزيل الشكر لإتاحة الفرصة لشخصي أن أجلس وأتحدث في وجود تلك الكوكبة الرائعة من العلماء حضرتك ود. غادة ود. نهال ومن سيحضر من أساتذة القسم الأجلاء. وبالإضافة إلى الأستاذة غدير التي تتميز بالنشاط والعلم وسعة الأفق وحب التخصص فضلا عن سعة الاطلاع وامتلاكها ناصية اللغة أيضا غير ذلك من الصفات الشخصية المتميزة. بالإضافة إلى كل من الأستاذ عبد الرحمن والأستاذ أحمد. وبقدر ما يسعدني ويشرفني مجاورة هؤلاء العمالقة والحديث أمامهم وفي وجودهم بقدر ما يلقي علي عبئا ثقيلا يجعل أناملي ترتعش وأنا أكتب وصوتي ربما يتحشرج وأنا أتكلم لإحساسي بعظم وقدر من اتحدث في وجودهم.

    وأخيرا وأتمنى أن أكون بمشيئة الله عند حسن ظنكم وأن نقدم اي شيئ جديد أو مفيد لكل الحاضرين

    ردحذف
    الردود
    1. أهلاً ومرحباً بحضرتك أستاذ محمد بالقسم، سوف تشرفنا زيارة حضرتك كثيراً وكم سأتشرف بمشاركة حضرتك الندوة. في انتظار تشريف حضرتك وبالتأكيد سوف أستفيد من حضرتك.

      حذف
    2. أشكرك أستاذ محمد على كل هذا التواضع الجم ؛
      ولو لم تكن أهلاً للإدلاء بخبرتك وعلمك في هذه الندوة لما دعونا حضرتك ....
      ففكرك الثاقب،وعلمك الواسع ونشاطك الدؤوب و أعمالك المتيزة لا تخفى على أحد ، بار الله لك فيها وزادك أكثر وأكثر .

      أدعو الله تعالى أن تكون هذه الندوة مفيدة لي ولكل الحضور وأن يكون ذلك في مبزان حسنات حضرتك وكل المتحدثين ، آمين .

      حذف
    3. محمد عبد الحميد زكي25 فبراير، 2013 10:10 ص

      شكرا جزيلا د. أماني فلا أجد ردا بعد تلك الكلمات الرائعة

      حذف
    4. محمد عبد الحميد زكي25 فبراير، 2013 10:18 ص

      الزميلة الفاضلة أستاذة غدير لك كل الشكر على كلماتك ويسعدني ويشرفني أن ألتقي بكم جميعا وأن أحضر إليكم فهذا شرف كبير لي وبالطبع أنا الذي سأستفيد منكي كثيرا بمشيئة الله.

      حذف

  3. في هذه الندوة نتعلم أيضاً -بمشيئة الله تعالى - الوسائل الفعالة للبحث عن وظيفة جيدة

    ردحذف
  4. فى الحقيقة لا أستطيع أن أصف مدى سعادتى اليوم أثناء تواجدى بين أساتذتى الأفاضل وزملائى الأعزاء ، ولقد أستفدت كثيرًا من أساتذتى الأفاضل الأستاذة الدكتورة أمانى الرمادى والأستاذة الدكتورة نهال فؤاد ( أشكرهم على إتاحة الفرصة للتحدث ) ، أيضا أستفدت كثيرًا من زملائى الأفاضل الأستاذة غدير والأستاذ أحمد والأستاذ محمد ، بارك الله فيهم جميعًا ، وأتمنى أن تكون الفائدة المرجوة اليوم قد تحققت .......................................................................................

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك أستاذ عبد الرحمن لقد استمتعنا بأسرار نجاحك واستفدنا منها كثيرا ًوكذلك أسرار نجاح الأستاذ محمد زكي والأستاذة غدير والأستاذ أحمد ، ولعل أجمل ما في الندوة هو أنكم رويتم أحداثا ًحقيقية ملؤها التحديات والفرص ثم تحقيق الآمال والأهداف ، فبارك الله فيكم جميعاً وزادكم نجاحا وتفوقاً ، آمين

      حذف
  5. والشكر موصول إلى الأستاذة الدكتور غادة عبد المنعم رئيس القسم على مباركتها لهذه الأنشطة المفيدة ،وكنا انتمنى حضورها معنا

    ردحذف
  6. مع جزيل الشكر للأستاذة مها خليف عضو اللجنة الثقافية لمجهودها الطيب من أجل نجاح هذه الندوة ،،،وكذلك الدكتورة مها لؤي ، والأستاذة دعاء خلف والأستاذة نرمين الصاوي لتشريفهم لنا بالحضور .

    ردحذف
  7. كما أشكر أبنائي الطلاب الذين شرفونا بالحضور فهم المقصودون بهذه الندوة، ومن أجلهم تم انعقادها

    ردحذف
  8. شكراً جزيلاً أستاذتي الفاضلة وأمي الغالية دكتورة أماني والدكتورة نهال على تلك الفرصة الرائعة التى شرفتني وأسعدتني كثيراً. وبالطبع لا أنسى استاذتي الأستاذة الدكتورة غادة وزملائي الأفاضل أستاذ أحمد وأستاذ عبد الرحمن والأستاذ محمد لقد تشرفت كثيراً بمعرفتهم ومشاركاتهم القيمة التى استفدت منها الكثير، وأشكر الحضور الكريم على تشريفه بالحضور.

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك ابنتي الفاضلة ، وكل ندوة وانت بكل خير

      حذف
    2. جزاكم الله خيرًا أستاذتى وأمى الغالية الأستاذة الدكتورة أمانى الرمادى

      حذف
  9. كل الشكر للدكتورة الفاضلة الدكتورة امانى على اختيارتها الموفقة دائما لندوات القسم ، فحقا كانت ندوة رائعة و لقد استمتعت بها جدا و سعدت بما قدمة الزملاء :- أ محمد عبد الحميد ، أ غدير ، أ احمد ، أ عبدالرحمن، من تجارب و تحديات و اتمنى مزيد من النجاح و التفوق لهم و لجميع طلاب القسم

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله فيكِ يا د مروة لقد تشرفنا بحضورك وسعدنا بإفادتك ،زادك الله تعالى علما ًونجاحا ًوتفوقاً ، آمين .

      حذف
  10. محمد عبد الحميد زكي2 مارس، 2013 1:40 م

    الأستاذة العزيزة د. أماني. بداية أعتذر عن تأخري بالمشاركة بالتعليق بعد الندوة وإن كان مرد ذلك لوصولي القاهرة متأخرا ولظروف خاصة امس الجمعة فلم استطع استخدام الحاسب الآلي.

    وأما عن الندوة ؛ فكلمات الشكر لا تكفي لقسم المكتبات جامعة الإسكندرية برئاسة د. غادة وأيضا لمقرر اللجنة الثقافية د. نهال وايضا لدينامو هذه الندوة ومقترحتها (شخصكم الكريم) كل الشكر على حفاوة الاستقبال ودفئه، كل الشكر على حسن التقدير، كل الشكر على كلمات الإطراء التي لاقيناها من جانبكم. شرف عظيم نلته ذلك اليوم أن تشرفنا بلقائكم وبلقاء د. نهال ذات الشخصية المثقفة المحبة للتخصص، الدؤوبة، الودودة مثل سيادتكم تماما

    أما من شاركناهم المحاضرة أستاذة غدر وأستاذ عبد الرحمن وأستاذ أحمد. فلكم جميعا من خالص الاحترام والتقدير والمودة كم شعرت بكم وبتجاربكم ، كم سعدت بتشرفي بمعرفتكم، كم كنتم رائعين بأحاديثكم كما أنتم رائعين بشخصياتكم المتميزة. كل منكم له ما يميزه كل منكم له بصمته التي أضافها للندوة فأصبح بالفعل يوم لا يمكن ان ينسى. ثقافة الاستاذة غدير وتواضعها ، تدين الأستاذ عبد الرحمن وتنظيمه ، مثابرة الأستاذ أحمد وهدوءه وثقته. لكل منكم بصمته بالفعل. وأنا الذي أشكركم جميعا على إفادتي وأشكر د. أماني على إتاحة الفرصة للالتقاء بتلك الكوكبة من الأساتذة والمحاضرين وازدانت أكثر بحضور الطلاب الذين بالفعل شعرنا باهتمامهم ودأبهم ورغبتهم بالمعرفة والتفوق والتقدم.

    فلكل عناصر هذه المنظومة الرائعة كل التحية ولكل من حضر تلك الاحتفالية العلمية المتميزة خالص الشكر والتقدير.

    لقد أضفتم يا د. أماني بعدا جديدا للمدونة بعدا قفز بها فوق حواجز عصر الإنترنت وتكنولوجيا المعلومات ذلك البعد هو البعد الاجتماعي الذي تخطى تلك الحواجز ليجعلنا نلتقي بكل هوؤلاء الذين كنا نحاورهم كتابيا أو نقرأ تعليقاتهم المكتوبة ولكن أتيحت لنا فرصة لقياهم جميعا فهنيئا بكم بالمدونة وهنيئا لنا بالتشرف بكم جميعا وبكل من حضر هذه التظاهرة الأكثر من رائعة.

    ردحذف
    الردود
    1. جزاكم الله خيرا كثيرا لقبول الدعوة ولتشريفنا ولإفادة الجميع وأنا أولهم ؛
      ولعل أجمل ما في هذه الندوة أن الجميع كان يتحدث بصدق وحرية في نفس الوقت وكأنه بين أهله .
      فالحمد لله على هذه المناسبة الطيبة التي تحققت أهدافها، والحمد لله الذي وفقنا لذلك .

      حذف