Welcomre to the Alexandria library science department Blog

مرحبا بحضراتكم في المدونة الرسمية لقسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية،و كم تسعدنا مساهماتكم وتعليقاتكم****تمنياتنا للجميع بعام دراسي موفق إن شاء الله

الأربعاء، أغسطس 08، 2012

شهر رمضان والكلمة السحرية !!



في شهر رمضان المبارك نزلت أول كلمة  من  خاتم الكتب السماوية الذي تولى الله تعالى حفظه بنفسه،
ففي أشرف وأبرك ليلة من هذا الشهر نزلت كلمة هي مفتاح السعادة والرخاء والتقدم والعِزَّة ، ألا وهي : " إقرأ " !
لذا ففي هذا الشهر الكريم , ومع اقتراب موعد ليلة القَدر ينبغي ألا ننسى هذا الأمر الإلهي المقدس ،
 الذي تبين-بمرور الأيام – لدى العالَم المتقدِّم أنه مفتاح كل الخيرات ، والسبيل إلى السلطة والقوة والسيطرة والغِنى
 الذين يلهثون وراءهم ويجنِّدون لهم كل إمكاناتهم !
فهل تستفيد الأمم الأخرى من هذا الأمر المقدس إلا أُمة إقرأ ؟!!!!!!!!!!!!!!
 ثم ألا يحِق لاُمَّة "إقرأ" في شهر رمضان أن تحتفل بذكرى نزول هذه الكلمة تعظيماً لقَدرها وتعميقاً لمعناها ؟!

هناك 17 تعليقًا:

  1. أحسنت قولاً، جزا الله حضرتك كل الخير د. أماني على طرحكم الكريم لهذه المسألة الحيوية والأساسية التي تبين أهمية القراءة.
    وبالفعل، هي مسألةُ ننساها كمسلمين.. وبالأخص كمكتبيين متخصصين.. فكلمة أقرأ كانت فاتحة كتاب الله الكريم، وأول كلمة نزلت على نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم. فأين نحن كمسلمين منها.

    وأرى أن نسعى للإعداد لنشاط ثقافي وفكري كمتخصصين، نقوم فيه بتخصيص يومٍ من أيام رمضان من كل عام، ونحتفل به كمتخصصين ونذكر مجتمعاتنا وأمة الإسلام أجمعين بأن هذه الكلمة هي أول كلمة أنزلت من القرآن الكريم، في أطهر بقاع الأرض بمكة المكرمة، وفي أبرك ليلة وفي أشرف وأحب أشهر العام على الإسلام والمسلمين، وندعو فيها مجتمعاتنا للإستجابة للأمر الرباني الذي يدعونا للقراءة، ونثقفهم ونذكرهم وندكر أنفسنا بأهمية القراءة.

    تقبلي حضرتك والجميع خالص تحياتي وتقديري

    أخوكم في الله
    عبداللطيف هاشم خيري

    ردحذف
  2. جزاك الله خيرا كثيراًزميلنا الفاضل وأخونا الكريم د عبد اللطيف للمرور والتعليق ،والإضافة القيمة ،
    وأعاننا على حُسن الاحتفال بهذه المناسبة العظيمة وإعطاء الموضوع حق قَدره ، آمين .

    ردحذف
  3. جزاكي الله خيرا يا دكتورة ..

    لكن في حاجه عايز انوه عليها ..

    ليله القدر هي احد الليالي العشرة الاخيرة من رمضان وليست ليله ثابته 23 او 27

    ردحذف
  4. أكيد يا أحمد ، شكرا للتنويه، لقد أمرنا الله تعالى بالقراءة في ليلة القدر من شهر رمضان في العام الذي نزل فيه القرآن ،
    أما الآن فنتمنى إقامة الاحتفال بهذه المناسبة العظيمة في إحدى أيام أو ليالي الشهر الكريم .
    وكم أتمنى أن يتم ذلك في مكتبة الإسكندرية ، أو قسم المكتبات بالإسكندرية العام المقبل مثلاً ، يصاحبه تكريم الفائزين في مسابقة نعقدها لهذا الغرض بين الشباب يفوز فيها صاحب أفضل تلخيص لكتاب يعين على بناء الإنسان مثلاً !

    ردحذف
    الردود
    1. رائع يا دكتورة رائع..

      ويفضل ان تكون المسابقات عن تفسير القرأن الكريم ليس تفسير السور الكبيرة الصعبة..

      ولكن تفسير السور الصغيرة السهله التي دائما ما نرددها بألسنتنا لأننا لا نعرف معناها..

      مثل قوله تعالا ولا يؤده حفظهما .. جزء صغير من ايه كلنا نحفظها ..ولا نحفظها لفظا لا نعرف معنها

      حذف
    2. ما شاء الله على الأفكار النيِّرة ،عندما تأتي الأفكار منكم تكون دائماً أفضل،
      بارك الله فيك يا بُني .
      أتمنى المزيد من الأفكار لمسابقة ((إقرأ)) لرمضان القادم إن شاء الله :)

      حذف
  5. موضوع ممتاز جدا شكرا لكم

    ردحذف
  6. موضوع ممتاز جدا شكرا لكم

    ردحذف

  7. مدونة مميزة
    كل تقدير واحترامى لكم ... :)

    ردحذف
  8. شكرا جزيلا ،وكل التقدير والاحترام لك ، ونتمنى معرفة ما تراه مميزا في هذه المدونة المتواضعة .

    ردحذف
  9. موفقيييييييييين .... اختيار موفق :)

    Räumung
    Räumung Wien
    entsorgung wien

    ردحذف